مدرب المصارعة: أيادي خفية تتدخل لاختيار لاعبى المنتخب وتمت إقالتى بعد ضمي “محمود فوزي”

قال حسام حامد المدير الفني السابق لمنتخب مصر للمصارعة إنه ترك مهام منصبه بعد قراره بضم محمود فوزي المصارع المصري بناء على طلب من المسؤولين.

محمود فوزي المصارع المصري الذى أثيرت أزمة مؤخرا بسبب استبعاده من المنتخب فانتقل إلى أمريكا وتم تجنيسه ليمثلها في الأولمبياد المقبلة.

وأضاف حامد عبر قناة النهار: “البطل محمود فوزي لم يشارك في بطولة الجمهورية التي نختار منها الفريق القومي لخوضه إعداد خارجي، وهناك أسس وقواعد نختار منها اللاعبين من بينها أن الأبطال الأولمبيين مثل محمود ولهذا قمت بضمه للفريق القومي”.

وتابع “اتهموني بأنني المدرب الخاص بمحمود لكني أنا مدير فني للفريق القومي وكلهم أبنائي، مثله مثل أحمد إبراهيم.. قمنا بعمل إعداد بدني على أعلى مستوى وتجهيز مباريات تدريبية تحضيرية قوية لإعداده”.

وكشف “هناك أيادي خفية تدخلت لمنع بعض اللاعبين من خوض هذه المباريات وهناك مراكز قوى داخل الاتحاد طلبت من لاعبين معينين بعدم لعب هذه المباريات فتفسدها لا أعلم لمصلحة من؟”

واستطرد “اتخذ الاتحاد قرارا باستبعاد محمود فوزي بعد عودته من الخارج، وعندما اعترضت قالوا لي (خليك مع اللاعب)، ولهذا توقفت عن العمل في الفريق القومي”.

واختتم “حزين مما يحدث في مصر، لم أكن أتمنى أن أرى أبن من أبنائنا بعد أن قمنا بالصرف عليه وتنشئته بأن يخرج لتستفيد به دولة أخرى”.


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*