مرجان: طوارئ فى الأهلي استعدادا لعمومية التصويت على لائحة النادى

أعلن العميد محمد مرجان، المدير التنفيذي للنادي الأهلي، حالة الطوارئ في الإدارات المختلفة بالنادى استعدادا للجمعية العمومية غير العادية للنادي، والمقرر انعقادها يوم الجمعة الموافق 28 من سبتمبر القادم بمقر النادي بالجزيرة، وتبدأ اعمال الجمعية العمومية من الساعة التاسعة صباحا وحتى السابعة مساء، واذا اكتمل النصاب القانونى بحضور وتصويت أكثر من 12500 عضو طبقا للائحة الاسترشادية “لائحة النادى الحالية”، تبدأبعدها اجراءات فرز الاصوات واعلان النتيجة، واذا صوت ثلثى الحاضرين بالموافقة تكون لائحة النادى الخاصة هى لائحة النادى واذا صوت ثلثى الحاضرين بالرفض تستمر اللائحة الاسترشادية هى لائحة النادى.

وعقد مرجان، اليوم، عدد من الاجتماعات مع مديري الإدارات، للترتيب للجمعية العمومية، وتوفير سُبل الراحة للأعضاء، ليخرج هذا اليوم بالشكل الذي يليق بالأهلي ومكانة أعضائه.

وأضاف العميد محمد مرجان، أن الإدارة التنفيذية للنادي تواصل العمل بشكل مُكثّف من أجل مناقشة ترتيبات الجمعية العمومية في الـ 28 من سبتمبر، بناءً على تعليمات اللجنة المركزية، ومجلس الإدارة برئاسة الكابتن محمود الخطيب، حيث تستعد اللجنة لاتخاذ كل ما يلزم من إجراءات؛ للتسهيل على الأعضاء، وضمان خروجه بالصورة التي تليق بالنادي الأهلي، وأنه تم الاتفاق على طباعة 40 ألف استمارة انتخابية وتحديد عدد اللجان بـ 136 لجنة.

وأكد أنه يتم حاليا تجهيز الخيمة التي سيتم التصويت بها على ملاعب الترتان، من حيث توفير مداخل ومخارج مناسبة لتجنب التكدس والزحام، والتيسير على المشاركين في عملية التصويت، وكذلك الانتهاء من الإعلان عن أرقام اللجان وكشوف الأعضاء، مع توفير نقطة استعلام تضم أفرادًا من إدارة الاشتراكات والحاسب الآلي ولجنة الشباب لتعريف كل عضو بلجنته، والمكان المخصص للتصويت.

وأشار العميد محمد مرجان، إلى أن هناك تسهيلات كُبرى لنقل الأعضاء إلى مقر النادي بالجزيرة من خلال تسيير عدد كبير من الرحلات من مدينة نصر والشيخ زايد إلى الجزيرة، وحجز جراجات الأوبرا والتحرير ومحافظة القاهرة، مع تكليف عدد من أعضاء لجنة الشباب وعمال النادي للمساعدة في عملية انتظار السيارات وتسهيل الحركة المرورية في محيط مقر النادي بالجزيرة.

وشدد على أنه تم التنسيق مع الجهات الأمنية والحماية المدنية لاتخاذ ما يلزم من ترتيبات إلى جانب مخاطبة اللجنة الأوليمبية للتأكيد على تواجد الإشراف القضائي، وكذلك مخاطبة الجهة الإدارية لتوفير عدد من موظفيها للإشراف الإداري.

وأكّد مدير النادى، أن هناك تنسيقًا أيضًا مع اللجنة الطبية والأمن الصناعي بالنادي، لتوفير سيارة إسعاف وسيارة إطفاء، تحسبًا لأي طوارئ، والتنبيه على المسئولين عن المنافذ الخدمية داخل مقر الجزيرة بتوفير ما يلزم لخدمة الأعضاء على مدار اليوم.