الرئيسية » أخبار الأندية » الأندية المصرية » مركز التسوية والتحكيم يرفض دعوى بطلان انتخابات الزمالك لعدم الإختصاص!!

مركز التسوية والتحكيم يرفض دعوى بطلان انتخابات الزمالك لعدم الإختصاص!!

قرر مركز التسوية والتحكيم الرياضى، اليوم ، رفض الدعوى التحكيمية التي تقدم بها مصطفى عبد الخالق، عضو مجلس الإدارة السابق ببطلان انتخابات الزمالك، التي أجريت في نوفمبر 2017، وصدر الحكم بعدم الاختصاص.

وألزم مركز التسوية مقيم الدعوي بدفع كافة المصاريف وأتعاب المحاماة.

وقال “عبد الخالق” تعليقا على الحكم، أن المادة 20 من القانون تنص على أن مركز التسوية هو المنوط بالفصل في هذة القضايا، وهو ما يتنافى مع القرار الأخير.

وأضاف أنه قرر الاستئناف لأعلي الدرجات في الشأن المحلي ثم التصعيد للمحكمة الدولية، مشيراً إلى أنه لن يستسلم لأن هذا هو الحق الأصيل لأعضاء الجمعية العمومية.

يذكر أن مصطفى عبد الخالق كان مرشح على منصب العضوية بقائمة أحمد سليمان في انتخابات نادي الزمالك الأخيرة.

وأصدر عبد الخالق، بيانا صجفيا، ردا على حكم مركز التسوية، وجاء البيان كالتالي:

«تابعنا اليوم الحكم الصادر من مركز التسوية والتحكيم الرياضي بشأن بطلان انتخابات مجلس إدارة نادى الزمالك للالعاب الرياضة والتى قضت فيه هيئة التحكيم اليوم بعدم الاختصاص .

بداية نؤكد على احترامنا لاحكام القضاء كل الاحترام لكننا لنا ان نعلق عليها بصفتنا اصحاب شأن فى الدعوى .

فقد استبشرنا خيرا بالتعديلات التى إدخلها المركز على لائحته لتصويب العوار الذى أصابها ولكن حكم اليوم يؤكد موت قانون الرياضة وافراغه من فلسفته وغايته وهى عدم التدخل الحكومى فى الشأن الرياضى وهو منهج اللجنة الاولمبية الدولية فى كل دول العالم .

ولكن بصدور هذا الحكم عدنا ليس للمربع صفر ولكن لما هو ابعد من الصفر حيث انه بصدور هذا الحكم أصبح الاختصاص للمحاكم المدنية والكل يعلم العوائق التى سوف يلاقيها المتقاضون فى هذا الطريق وذلك عبر السنين الطويلة التى تظل الدعوى متداولة فيها أمام المحاكم المدنية .

لذلك فإننا نعلن احترامنا الكامل للاحكام القضائية ولكافة مؤسسات الدولية القضائية والتشريعية والتنفيذية ولكن قد فرض علينا الواقع وأصبحنا مضطرين لاتخاذ الإجراءات الآتية .

أولا استئناف هذا الحكم امام مركز التسوية والتحكيم الرياضي .

ثانيا . تقديم شكوى رسمية إلى اللجنة الاولمبية الدولية لبحث العوار الذى صادف قانون الرياضة ومخالفته للميثاق الاولمبى الذى منع التدخل الحكومى فى المنازعات الرياضية .

وكما كنت دائما ندافع عن قضية الزمالك ونعدكم بعدم التفريط فى حق نادي الزمالك العريق مهما كلفنا ذلك من جهد ووقت».

شارك الموضوع مع اصدقائك:
  • 3
    Shares

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*