الرئيسية » اعضاء الأندية » مشاكل الأعضاء » رئيس الزهور السابق يرد على اتهام عضو المجلس بالتلاعب فى محاضر الإجتماعات
المهندس محمود السرنجاوى، رئيس نادى الزهور
المهندس محمود السرنجاوى، رئيس نادى الزهور

رئيس الزهور السابق يرد على اتهام عضو المجلس بالتلاعب فى محاضر الإجتماعات

أصدر المهندس محمود السرنجاوي، رئيس مجلس ادارة نادى الزهور السابق، بيانا صحفيا على صفحتته الرسمية على موقع “فيسبوك”، للرد على ما اثير فى الفترة الاخيرة بشأن اتهام عضوة المجلس الحالى له بالتلاعب فى محاضر اجتماعات ممجلس الاارة اثناء وجودها عضوة بالجلس السابق.

يذكر أن المهندس محمود السرنجاوى تولي رئاسة نادى الزهور الرياضى بقرار من وزير الشباب والرياضة فى 2016 بعد حكم القضاء الادارى بحل مجلس الادارة، وترك منصبه فى نوفمبر 2017، بعد انتخابات جديدة فاز فيها منافسه المستشار الدكتور محمد الدمرداش.

بيان من المهندس / محمود السرنجاوي
رئيس مجلس إدارة النادي السابق

أثير مؤخراً تساؤلاً من بعض السادة الأعضاء عن مدى إمكانية تعديل قرارات لمجلس الإدارة بعد صدورها.
وكرئيس سابق للمجلس يهمني أن انوه علي الخطوات التي يمر بها محضر مجلس الإدارة منذ بدايته حتى نهايته طبقاً للوائح القديمة وحتى انتهاء المجلس بعد صدور قانون الرياضة :
1- يتقدم المدير التنفيذي بجدول أعمال المجلس القادم موضحا به رؤوس الموضوعات المطروحة
ومرفقاتها والأوراق الثبوتة المؤيدة له (و يكون بحوزه كل عضو نسخه منه) .
2- من ضمن هذه الموضوعات موضوعات تم طرحها سابقة في المكتب التنفيذي وحصلت علي
موافقات نهائية أو توصيات (بحسب الأحوال) ومعروضة علي المجلس إما للإحاطة أو الموافقة
(بحسب الأحوال) وهي تمثل كمية لا بأس بها من موضوعات المجلس .
3- هناك موضوعات غير مدرجة بالجدول لكنها تثار في جلسة المجلس ويشار إليها في المحاضر ” ما استجد من أعمال”.
4- يتم طرح هذه الموضوعات علي المجلس بمعرفة المدير التنفيذي على تقديم شرح وافي عن محتوى
الموضوع ويتم النقاش حول الموضوع إلي أن ينتهي إلى أحد النتائج التالية :
• الموافقة عليه كما هو .
• الموافقة عليه بعد التعديل طبقاً لسير البحث
• إعادته لمزيد من الدراسة
• رفض الموضوع
وفي الحالات التي يتم فيها الخلاف في الرأي بين الأعضاء يطرح الأمر للتصويت العلني ويؤخذ برأي الأغلبية ويثبت ذلك في المحضر وإذا طلب أحد الأعضاء إثبات رأيه بالاسم يتم الاستجابة لطلبه .
5- يتم تلاوة نص ما اتفق عليه بصوت عال ويقوم سكرتير المجلس بإثباته .
(ملحوظة: لفترة طويلة جدا كانت الجلسات مسجلة صوتية حتى أوقف التسجيل الصوتي بطلب من
الأعضاء وحتى لا يضع قيودا على الأعضاء في التعبير … وكافة التسجيلات لازالت محفوظة)
6- يعرض المدير التنفيذي مسوده المحضر على المكلف بالمراجعة المبدئية وهو في الغالب نائب رئيس النادي وفي حالة خلو المنصب يصبح أمين الصندوق حيث يوقع على كل ورقة على حدة ثم يعرضه المدير التنفيذي على كل عضو على حدة فإذا ما كان لأي عضو اعتراض فله أن يبديه ويتم التناقش في مدى مطابقته لما أثير بالمجلس فإذا لم يقتنع العضو جاز له أن يكتب ملاحظته بخط اليد على هامش المحضر ويقوم الأعضاء بالتوقيع جميعاً على المحضر ثم يعرض على رئيس المجلس وهو سلطة الاعتماد وذلك لإعتماده .
ومن المعلوم أن المحضر يتم التوقيع عليه- فى بعض الحالات الخاصه- من المستشار القانوني للمجلس بعد مراجعته شکلا وموضوعا ومضاهاته بما اتفق عليه في جلسة المجلس .
7- يرسل المحضر إلى الجهة الإدارية المختصة ولها أن تعترض علي أي من بنوده أو تبدي ملاحظتها
وترسلها للنادي كتابة .
8- في بداية الجلسة التالية يتاح لأي عضو أن يبدي اعتراضه علي ما ورد بالمحضر السابق حتى لو كان قد أرسل للمديرية (الجهة الإدارية المختصة) فإذا اتفق علي التعديل أصبح جزءا من المحضر التالي .
9- من الجائز أحياناً أن يقع حدث طارئ عقب اجتماع المجلس لا يحتمل التأخير مثل الموافقة على أتعاب علاج لعضو من النادي أو سفر لبعثة أو عرض نتائج التحقيق في مخالفة لا تحتمل الانتظار لموعد المجلس القادم وغير ذلك من الموضوعات ذات الصفة العاجلة وفي هذه الحالة يقوم المدير التنفيذي بعرض الحالة على جميع الأعضاء فإذا تمت الموافقة بالإجماع يقوم المدير التنفيذي بإدراج البند تحت بند ” ما يستجد من أعمال “ويعامل الموضوع المستجد معاملة الموافقة بالتمرير
10- منعاً للعبث بأية محاضر ورقية يلتزم النادي طبقا للائحة و/ أو القانون بإثبات محتويات المحضر
في دفتر اجتماعات مجلس الإدارة حيث يتم ختمه بخاتم النادي ثم إرساله للجهة الإدارية المختصة لمضاهاته بما لديها من محاضر تم التوقيع عليها وختمها بخاتم المديرية .
11- تتحصن قرارات المجلس بعد فوات المدة القانونية ثم تعتمد ضمن تقرير المجلس المعروضة علي الجمعية العمومية .
هذا هو التسلل القانوني للقرار وهو كما ترون سيادتكم طوق محكم يستحيل النفاذ من خلاله وهو الذي التزم به المجلس السابق وما سبقه من مجالس .
واهيب بمن اكتشف مخالفه لما سبق أن يتقدم بالبينة والبرهان مع تحديد لمصدر المخالفة ومرتكبها سواء في حينها أو في أي وقت لا حق وعلى المسئولين يقع عبء التحقيق وإعلان النتائج .
وفي الختام … فإن هذا البيان يعني فقط بما أثير عن تغيير في محاضر المجلس ولا يمتد إلى أمور شخصية تناولتها بعض التعليقات فليس هنا مجاله او مآله وانما للقانون سيف نستظل جميعاً به .

شارك الموضوع مع اصدقائك:
  • 34
    Shares

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*