حقيقة انتحار مأمور قسم الشروق بطلق ناري في الرأس

انتحر العميد أيمن أبو طالب، مأمور قسم شرطة الشروق، منذ قليل، بطلق ناري من سلاحه الميري داخل مركز شرطة الشروق.

وانتقل إلى مكان الواقعة قيادات مديرية أمن القاهرة وعضو من نيابة الشروق، وأمرت النيابة بنقل الجثة لمشرحة المستشفى، وكلفت المباحث بالتحري في الواقعة.

وكان تلقى اللواء محمد منصور، مدير أمن القاهرة، إخطارا من مركز شرطة الشروق يفيد بسماع طلق ناري داخل مركز الشرطة.

وانتقلت قيادات مديرية الأمن، وضباط الأمن الوطني، والأمن العام، وقيادات القاهرة الجديدة، وتبين من الفحص مصرع العميد ايمن ابو طالب، مأمور قسم الشروق، وتبين من فحص الجثة إصابته بطلق ناري فتحتي دخول وخروج من الفم ومؤخرة الرأس.

مصدر أمنى: مصرع مأمور قسم الشروق بالخطأ أثناء تنظيف سلاحه

وتضاربت الاقاويل عن أن مشاجرة حدثت بينه وبين احد المسؤلين قبل وفاته بدقائق ادت الي مروره بحالة نفسية سيئة.

بينما صدر تصريح امني من مديرية أمن القاهرية، أنه اثناء تنظيف السلاح الخاص به خرجت طلقه عن طريق الخطأ اودت بحياته.