الرئيسية » الأندية الخاصة » وادى دجلة » بعد اتهام الاعضاء له بالنصب.. عملاء وادي دجلة يتهمون الشركة بالنصب والاحتيال
وقفة عملاء وادي دجلة
وقفة عملاء وادي دجلة

بعد اتهام الاعضاء له بالنصب.. عملاء وادي دجلة يتهمون الشركة بالنصب والاحتيال

تقدم عدد من عملاء شركة وادي دجلة للاسثمار العقاري، ببلاغات لمجلس الوزراء والنائب العام وهيئة المجتمعات السياحية، ضد الشركة، يتهمونها بالنصب والاحتيال.

جاء ذلك بعد عدم تسليمهم وحداتهم في مشروع بولمار العين السخنة، الذي تقيمة شركة دور كاس، إحدى شركات مجموعة وادي دجلة وعدم تسليم الوحدات المتعاقد عليها حتى الآن بالمخالفة لشروط التعاقد.

وقال متضرري مشروع وادي دجلة بالعين السخنة، أن الشركة أعلنت عن المشروع في 2014 وجمعت مقدمات حجز الوحدات البالغة 3000 شاليه بقيمة 2 مليون جنيه للشالية الواحد، ومن المفترض ان يتم تسليمهم على مرحلتين، المرحلة الأولى في 2017 والمرحلة الثانية في 2018، لكن ماحدث خالف تعاقدات الشركة مع المشتريين، وحتى اليوم لم يتم تسليم سوى 300 وحدة غير كاملين المرافق مع توقف العمل في المشروع.

وأضاف المهندس محمد فؤاد، مقدم احد البلاغات ضد وادي دجلة،إن متعاقدي المشروع قاموا بتقديم ما يقرب من 50 بلاغا ضد الشركة ورئيس مجلس ادارتها في نيابة السويس، وذلك لمخالفة بنود التعاقد مع المالكين و عدم تسليمهم الوحدات في الموعد المحدد، وتم تحرير المحاضر بعد ملاحظة المتعاقدين إخلاء موقع العمل من المعدات مما جعل الاتهام الموجه للشركة بالنصب والاحتيال عليهم في مبلغ يقدر بـ6 مليار جنيه إجمالي قيمة الشاليهات التي يصل ثمن الواحد منها 2 مليون جنيه في الوقت الحالي.

وقال فؤاد، أن القرية تملكها شركة دور كاس للاستثمار السياحي، وهي أحدي شركات وادي دجلة العقارية، وأنهم أقدموا على التعاقد معها على المشروع بعد الترويج له منذ خمسة سنوات.

وأكمل “فؤاد”، قمنا بسداد وتنفيذ جميع التزاماتنا التعاقدية للشركة ف المواعيد المحددة بعقودنا وعلى الرغم من ذلك لم تلتزم الشركة بتنفيذ التزامتها التعاقدية تجاهنا حيث أن مواعيد التسليم في عقودنا تبدأ من تاريخ 2017/6/30، وحتى تاريخه لم تقم الشركة إلا بتسليم عدد ضئيل من الوحدات وغير كاملة المرافق.

هذا بالاضافة الي ان الشركة لم تقم حتى الأن بتوصيل الخدمات للوحدات التي تم تسليمها، مثل عدادات الكهرباء وعدادات المياه وكذلك لم تقم الشركة بإنشاء محطة تحلية لمياه البحر، و لم تقم بتنفيذ محطة للصرف الصحي وذلك لعمل المعالجة الثلاثية لمياه البحر بناء على توصيات الأمانة العامة لوزارة الدفاع المرسلة للهيئة العامة للتنمية السياحية.

عملاء وادي دجلة بالمشروعات الاخري يحذرون من التعامل مع الشركة:

وعلي الجانب الأخر، كشف الدكتور محمد قدري، أحد عملاء الشركة،أن مشروعات الشركة بالسادس من أكتوبر أيضاً تواجه مشكلات مشابهة فهناك كمباوند بلومندا 6 أكتوبر، كان من المفترض تسليم الوحدات العام الماضي ولكن حتى الأن لم تنتهي الشركة سوى من المرحلة الأولى مع توقف العمل وعدم وجود خدمات، وحينما قمنا بالاستفسار عن الآمر لم نجد رد من الشركة.

وفي ذات السياق، اصدر عدد من عملاء وادي دجلة بيانا قالوا فيه، نحذر نحن ملاك كمبوند تيجان من شركه وادي دجله العقاريه القائمه باعمال البناء والاداره بكمبوند تيجان حيث انها لم تقم بانهاء وبناء باقى خدمات ومرافق الكمبوند المتفق عليها ولذلك لم تسلم الكمبوند حتي الآن لاتحاد الشغالين.

واضافوا، وعند طلب الواديعه الخاصه بالكمبوند والتي تصل الي 29 مليون، والمفروض ان يكون الصرف من فوائد الوديعه وليس من أصل الوديعه افادوا بوجود مبلغ ربع الواديعه فقط تقربيا.

وهددتهم الشركة، اما ان تسلم هذا المبلغ لاتحاد الشغالين او قطع المياه وسحب الامن والصيانه من الكمبوند، وهذا ما تم بالفعل الآن ويتم عمل محضر بهذه الحاله من الملاك في قسم البساتين الان.

شارك الموضوع مع اصدقائك:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*