الاهلي يوقع اتفاقية مع شركة ستادات لأربع مشروعات جديدة بعائد سنوي 55 مليون جنيه

أعلن مجلس إدارة النادي الاهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب عن توقيع بروتوكول تعاون واتفاقية مع شركة ستادات القابضة لإدارة “وحدة الأهلي الأقتصادية” ورؤية 2045 والتي تضم أربعة مشروعات رياضية خدمية وأستثمارية.

المشروع الأول:

الحصول علي ستاد السلام بموجب حق إنتفاع لمدة خمسة وعشرون عامًا وتحويل اسمه الي ستاد النادي الأهلي، لكي يصبح ملعبًا لفريق الكرة خلال الفترة المقبلة.

ويُعد ستاد السلام أحد الملاعب الحديثة التي تم بناءها عام 2009، وأرضـية الملعب من النجيل الطبيعي، ويقع في مدينة السلام في القاهرة في المنطقة الشمالية لمدينة النهضة، ويحده من الجهة الغربية طريق بلبيس الصحراوي ومن الجهة الشرقية مساكن منطقة النهضة، ويحده من الجنوب شارع النهضة شارع المدارس.

ويتسع ستاد السلام لأكثر من 25,000 متفرج، ويتميز بوجود مهبط للطيران يستخدم لتشريف السيد رئيس الجمهورية وضيوفه كما يستخدم في سرعة نقل الحالات الحرجة.

وتم تزويد ستاد السلام، بشاشتين إلكترونيتين، و38 بوابة إلكترونية لدخول الجماهير، إلى جانب وضع 101 كاميرا لتأمين الاستاد من جميع جوانبه، ووصل عدد كاميرات التأمين والمراقبة الي 159 كاميرا مراقبة.

كما شهد ستاد السلام، تغيير أرضية الملعب والتراك بالكامل بجانب زيادة أبراج الكهرباء فى الاستاد، ووضع 32 كشافاً فى المقصورة الرئيسية بالإضافة لرفع كفاءة غرف الملابس والعيادة الطبيبة واللوبى ومداخل ومخارج الملعب.

المشروع الثاني:

يحصل النادي الأهلي على حقوق نادي طيبه بالأقصر بموجب حق انتفاع لمدة 25 عامًا ليكون فرعا للنادي الاهلي بالصعيد.

المشروع الثالث:

يحصل النادي الأهلي على مجمع حمامات السباحة التابع للتربيه والتعليم حق انتفاع لمدة 25 عامًا لتخفيف الضغط والزحام علي مجمع حمامات السباحة بالاهلي.

المشروع الرابع:

إسناد إدارة قناة الأهلي إلى شركة ستادات على أن تقوم بتطوير برامجها ومحتواها وستوديوهاتها والوصول بها للمستوى الذي يليق بالأهلي ويلبي رغبة جماهيره، بالإضافة إلى حصول شركة ستادات على الحقوق التسويقية لأسوار النادي.

وتم الاعلان عن توقيع مذكرة التفاهم خلال مؤتمر صحفي بالنادي مساء أمس الأربعاء علي ملعب التتش ليعكس قيمة الحدث والنقلة الخدمية والرياضية والمالية للنادي.

وحضر توقيع الاتفاقية عن شركة ستادات القابضة محمد كامل الرئيس التنفيذي للشركة والعديد من قيادات الشركة التي تعد واحدة من كبرة الشركات الوطنية التي تساهم في تطوير الرياضة المصرية في مجالات مختلفة.

وعرض محمد كامل الرئيس التنفيذي لشركة ستادات تصور كامل للمشروع ومزاياه في كل الاتجاهات سواء للنادي أو لشركة ستادات التي تقوم بادارة وأستثمار المشروع كالتالي:

1- يحصل النادي الأهلي على عائد مالي لا يقل عن 55 مليون جنيه سنويًا.

2- وجود ملعب دائم لمباريات الفريق الأول لكرة القدم يخفض تكاليف ميزانية التشغيل للفريق والمتمثلة في: ايجارات الملعب للمباريات الرسمية والودية – تكاليف صيانة ملاعب التدريب – تكاليف الانتقالات الى الملاعب خارج القاهرة.

3- زيادة الخدمات المقدمة الى شركاء الأهلي من الوكالات التسويقية والشركات الراعية وخفض تكاليف تفعيل وتشغيل العقود التسويقية والتجارية.

4- زيادة اعداد المشاركين في اكاديميات النادي في كل فروعه بالقاهرة أو الصعيد.

5- تمكين النادي من تقديم خدمات ومشروعات جديدة(عضوية محددة المدة الزمنية – حقوق التسمية – تذاكر موسمية – خدمات جلوس الاعضاء).

6- فتح الطريق امام تطبيق فكرة انشاء اندية جديدة بالمحافظات الكبرى دون تحمل اي تكاليف استثمارية.

7- تخفيف التكدس في بعض فروع النادي من خلال نقل بعض الفرق الرياضية للتدريب والمباريات الى المقرات التابعة لوحدة الأهلي الاقتصادية. خاصة أنه شركة ستادات ستقوم بتوفير ملعبين للتدريب بجوار الملعب الرئيسي للتدريبات ولإستضافة مباريات فرق الناشئين (ملاعب كرة القدم الى ستاد السلام – السباحة الى صالة الجيزة) وانشاء استراحة للناشئين

8- تطوير قناة الأهلي الفضائية دون تحمل أي أعباء لاسيما فيما يخص المحتوى المنتج (مثل: شراء الملخصات) مع استمرا الاحتفاظ بالحد الادنى المضمون والذي لن يقل عن 20 مليون جنيه.

ووجه كامل الشكر للواء محمد العصار وزير الانتاج الحربى والذى دعم الشركة وافكارها ووجه الشكر ايضا للدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والذى ابدى ترحيبه الشديد بافكار الشركة كما وجه الشكر للدكتور اشرف صبحى وزير الشباب والرياضة والذى ساهم بافكاره وخبراته التسويقية فى دعم الشركة , ودفعها للبدء فى تنفيذ مشروعاتها التى سوف تظهر للنور خلال المرحلة المقبلة