الجنايني: تطبيق تقنية الـ VAR قريباً وأخطاء التحكيم في كل دول العالم

أكد عمرو الجنايني رئيس اللجنة المكلفة من الاتحاد الدولي بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم على مبدأ الشفافية الذي تعمل به اللجنة الخماسية لإدارة الاتحاد، وعزمها الأكيد على تطوير كافة الملفات المكلفة بها والملفات التي تساعد على إحداث نهضة حقيقية لكرة القدم المصرية على كافة المستويات.

وأضاف الجنايني في تصريحات لموقع الاتحاد المصري اليوم أن ضيق الوقت المتاح أمام اللجنة وكثرة الملفات المفتوحة أمامها لم ينل من عزم اللجنة على المضي قدما في كل منها، غير عابئة بكون الانتهاء من هذه الملفات سيكون في عمر اللجنة أو مستقبلا مع أي إدارة تتولى شئون الاتحاد، مشيراً إلي ما حدث في موضوع تقنية VAR الذي نسعى لإتمام التعاقد على تنفيذه في الملاعب المصرية لمدة ثلاث سنوات ونصف السنة.

وأوضح الجنايني أن اللجنة اتبعت في موضوع تقنية VAR كافة الإجراءات القانونية لمواجهة كل تفاصيله حتى هذه المدة، 3 سنوات ونصف، التي تتجاوز عمر اللجنة الخماسية، وفي انتظار موافقة الجهات المعنية ووزارة الشباب والرياضة، لتجاوز أي عقبات قانونية في هذا الصدد.

وأضاف الجنايني، لقد اخترنا في هذا المشروع سبيل التأجير التمويلي ينتهي بالبيع و الذي يضمن أن تؤول كل الأصول لملكية اتحاد الكرة في نهاية مدة التنفيذ ( 3 سنوات ونصف ) ليكون المشروع كله بأصوله وبكل ما أنفق عليه ملكا خالصا لاتحاد الكرة، مما يعظم الأصول الثابتة للاتحاد ويكفل للكرة المصرية نقلة نوعية تاريخية وضمانة حقيقية للارتقاء بها.

وأشار الجنايني الي أن المشاكل الكثيرة التي واجهت المسابقات المصرية بسبب التحكيم وأهمية الارتقاء بكافة عناصر اللعبة كان أحد الأسباب الرئيسية لإصرارنا على المضي في موضوع VAR رغم ثقتنا في التحكيم المصري الذي يعتريه بعض المشاكل ، وهي مشاكل تعترض التحكيم على مستوى العالم، ولم تقصر لجنة الحكام المصرية في العمل على تلاشيها بتكثيف العمل على تطوير المنظومة والارتقاء بعناصرها دون التهاون في التعامل مع بعض الأخطاء التحكيمية ومواجهتها حتى بدون إعلان، إلا أن لجنة الحكام مع المسئولين عن إدارة الاتحاد لم ولن يسمحا بعدم مواجهة هذه الأخطاء.

واختتم عمرو الجنايني تصريحاته بأن اللجنة الخماسية انتهجت منذ تسلمها المسئولية عدم الإعلان عن أعمالها إلا بعد الانتهاء من كل عمل لأن هدفها الحقيقي هو تحقيق انجاز حقيقي لصالح الكرة المصرية، مؤكداً أن اللجنة بصدد الإعداد لمؤتمر صحفي قريبا للكشف خلاله عما قدمته اللجنة من أعمال في كافة الملفات، مشيرا إلى أن ما سيعلن عنه خلال هذا المؤتمر سيكون بمثابة مفاجآت لكل محبي كرة القدم المصرية، متمنيا لها وكل زملائه أعضاء اللجنة كل التقدم والازدهار بوضع قواعد سليمة تضمن تطورها في المستقبل إن شاء الله.