كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا بإستخدام فيتامين سي

أكد الأطباء علي فعالية فيتامين سي القوية كمضاد فيروسات بشكل عام وفيروسات الانفلونزا بشكل خاص، مؤكدين أن الوقاية من الاصابة بالفروس أسهل من العلاج، حيث أنه يُزيد من قدرة الجسم المضادة للأكسدة والمناعة الطبيعية لمنع وتقليل الأعراض عندما يهاجم الفيروس جسم الإنسان بما فيها فيروس كورونا الجديد.

ويوصي أطباء الجمعية الدولية للطب الجزيئي بقائمة على الفيتامينات والمعادن لمنع أو تقليل أعراض العدوى الفيروسية في المستقبل.

فيتامين سي للوقاية من فيروس كورونا

ينصح الأطباء بالجرعات التالية للبالغين، أما للأطفال يتم تقليل الجرعة حسب وزن الجسم:

فيتامين سي: 3000 ملليغرام (1 جرام) يوميًا يتم تقسيمها علي مدار اليوم وليكن 1 جم ثلاث مرات يومياً.

فيتامين د 3: 2000 وحدة دولية يوميًا، إبدأ بـ 5000 وحدة دولية كل يوم لمدة أسبوعين، ثم تقلل الجرعة الي 2000 وحدة يومياً.

المغنيسيوم: 400 ملغ يوميًا علي شكل سترات أو مالات أو خلابات أو كلوريد.

الزنك: 20 ملغ يومياً.

السيلينيوم: 100 ميكروغرام يوميًا.

حيث ثبت أن فيتامين سي وفيتامين د والمغنيسيوم والزنك والسيلينيوم يقوي الجهاز المناعي ضد الفيروسات، وجميع تلك الفيتامينات متوفرة في مستحضرات المالتي فيتامين multivitamin المتوفرة بالأسواق.

ويعود إستخدام جرعات عالية من فيتامين C للوقاية من الأمراض التي تسببها الفيروسات ومكافحتها إلى نجاح فيتامين C المبكر ضد فيروس شلل الأطفال، الذي تم الإبلاغ عنه لأول مرة في أواخر الأربعينيات، مما أدى إلى وضع بروتوكول مكافحة الفيروسات بإستخدام فيتامين سي الذي نشر في عام 1980.

المرجع العلمي

ما هي اعراض فيروس كورونا عند الكبار والأطفال؟

تتشابة اعراض الإصابة بعدوي فيروس كورونا مع اعراض فيروس الانفلونزا الي حد كبير بجانب اعراض معوية كالتالي:

  • كحة وسعال.
  • عطس.
  • قيء.
  • إسهال.
  • حمى إرتفاع درجة الحرارة.
  • التهاب رئوي حاد.
  • إلتهاب الحلق
  • صداع

انتشار فيروس كورونا خارج الصين ومنظمة الصحة العالمية توصي بإجراءات وقائية

إتسعت قائمة الدول التي أعلنت تسجيل إصابات بفيروس كورونا، وذلك منذ ظهوره في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر الماضي.

الصين

تأكدت إصابة أكثر من أربعة آلاف شخص في الصين توفي منهم 106 معظمهم في ووهان ومحيطها.

وأكد المسئولون وفيات في مناطق أخرى منها في بكين للمرة الأولى.

وجرى تسجيل ثماني حالات في هونج كونج التي تتمتع بحكم ذاتي، ستة منهم عادوا من زيارة مدينة ووهان على متن قطار سريع جديد.

وفي ماكاو التي يتردد عليها بكثرة زوار من الصين القارية تأكدت الثلاثاء سبع حالات.

فرنسا

ثلاث إصابات، الأولى في أوروبا، وتأكدت في 24 يناير، إحداها في بوردو والأخريان في باريس. وكان الثلاثة قد سافروا إلى الصين في المدة الأخيرة ووضعوا في الحجر الصحي.

ألمانيا

أعلنت السلطات الصحية في مقاطعة بافاريا الثلاثاء، إصابة شخص بعدوى من شخص آخر على أراضيها.

وهذه أول إصابة عن طريق عدوى بين البشر على الأراضي الأوروبية.

اليابان

أكدت السلطات الصحية اليابانية الثلاثاء إصابتين خامسة وسادسة، إحداهما لشخص لم يسافر مؤخرًا إلى الصين.

وقاد المصاب وهو في الستينيات من عمره مركبات تحمل سياحا قدموا من ووهان في وقت سابق بيناير، بحسب ما ذكرت وزارة الصحة.

أستراليا

تم تأكيد خمس إصابات لأشخاص وصلوا جميعا من ووهان. ويعالج المصابون في مستشفيات في سيدني وملبورن.

الولايات المتحدة

أكدت الولايات المتحدة خمس إصابات لأشخاص زاروا مؤخرا ووهان.

أدخِل رجل ثلاثيني زار منطقة ووهان وعاد منها في 15 يناير، إلى مستشفى غير بعيد عن سياتل، وفق ما أعلنت السلطات في 21 يناير.

وكان الرجل اتصل بنفسه بخدمات الطوارئ في 19 يناير بعد ظهور أعراض عليه. وتوصف حالته بأنها غير خطرة.

وسجّلت حالة أخرى في 24 يناير لدى ستينية وصلت من ووهان في 13يناير وتسكن في شيكاغو. وتقول السلطات الصحية المحلية أنها في حال جيدة.

وتأكدت حالة أخرى في كاليفورنيا الأحد مع أخرى في أريزونا.

كندا

أعلنت كندا الاشتباه بإصابة بالفيروس لرجل عاد من ووهان إلى تورونتو.

والرجل في عقده الخامس ووضع في الحجر الصحي.

ماليزيا

أكدت ماليزيا حالة رابعة الأحد، جميعهم صينيون في إجازة من ووهان وصلوا عبر سنغافورة.

وأعلن وزير الصحة الماليزي السبت، أن امرأة تبلغ 66 عاما وصبيًا في الـ11 ورضيعا في الثانية في حالة مستقرة.

والحالة الأخيرة المؤكدة لرجل أربعيني دخل البلاد في حافلة ضمن رحلة صينية منظمة.

النيبال

جرى إعلان أول إصابة في 24 يناير في النيبال، لرجل في الـ 32 عاد من ووهان تلقى العلاج وخرج من المستشفى.

سنغافورة

أكدت سنغافورة حتى الآن إصابة سبعة اشخاص بالفيروس وصل جميعهم من ووهان.

كوريا الجنوبية

ذكر وزارة الصحة الكورية الجنوبية تسجيل أربع حالات إصابة يوم الأثنين الماضي، والإصابة الأخيرة لرجل كوري جنوبي خمسيني عاد من ووهان في 20 من الجاري وخضع لفحوص أثبتت إصابته بالفيروس.

وأصيب كوريان جنوبيان في الخمسين من العمر يعملان في ووهان بالفيروس أيضًا عادا إلى البلاد الأسبوع الماضي.

وكانت أول إصابة في كوريا الجنوبية لصينية تبلغ 35 عاما، وصلت إلى سيول في 19 يناير على متن طائرة آتية من ووهان.

تايوان

سجلت خمس إصابات في تايوان حتى الآن، آخرها لامرأة خمسينية وصلت من مقر إقامتها في ووهان في 20 يناير، وكانت تعاني من الحرارة والسعال وألم في الحنجرة.

تايلاند

سجلت تايلاند حتى الآن ثماني إصابات – ثلاثة اشخاص يتلقون العلاج وخمسة غادروا المستشفى بحسب بيان لوزير الصحة.

والمصابون صينيون باستثناء تايلاندية في الـ73 وصلت من ووهان هذا الشهر.

فيتنام

أكدت فيتنام إصابتين الخميس. أدخل صينيان إلى المستشفى في 17 و18 يناير: رجل وصل من ووهان في 13 يناير وابنه الذي يسكن في هو-شي- منه وتلقى العدوى، بحسب ما أعلنت السلطات في 23 يناير.

كمبوديا

أعلنت وزارة الصحة الكمبودية الاثنين، أول اصابة لرجل ستيني جاء من ووهان وحالته مستقرة.