إصابة ممرضة بدمياط بفيروس كورونا وهروب حالة إشتباة بالإصابة من العزل

أكد الدكتور إبراهيم أبو الخير مسئول العزل الصحى بمحافظة دمياط، إصابة ممرضة بفيروس كورونا المستجد، وتعمل في قسم التمريض بأحد مستشفيات المحافظة، وذلك بعد تأكيد إيجابية تحاليلها للفيروس، وتم نقلها لمستشفى العزل في محافظة الاسماعيلية أمس.

وقال “أبو الخير”، أن هناك حالة أخري مصابة بفيروس كورونا فى العناية المركزة لا يمكن نقلها للعزل الصحى بسبب حالتها الخطرة، كما تم عزل زملاء الحالة والمخالطين معها، وإجراء تحليل فيروس كورونا لهم، لمنع انتقال وإنتشار العدوى خلال الأيام القادمة في ظل الخطة التي تنفذها وزارة الصحة والسكان.

وكشف مسئول العزل عن هروب أحد الحالات المشتبه فى إصابتها بالفيروس وانتقاله بين عدد من المستشفيات فى المحافظة، وتوقع زيادة أعداد المصابين، مطالباً بالتدخل لاحتواء الموقف.

وناشد مسئول العزل الصحى بدمياط، السلطات بضرورة فتح مستشفى العزل المجهزة برأس البر بعد إكتمال حالات الإصابة فى حميات الإسماعيلية، وعدم الإلتزام بضرورة إرسال عينات تحليل المشتبه في إصابتهم للقاهرة، للحصول على نتائج أسرع وتوفير الوقت، وطالب المواطنيين بالإلتزام بالتواجد فى منازلهم منعا حتي لا تدهور الأحوال.

يُذكر أن وزارة الصحة والسكان أعلنت أمس الخميس عن إكتشاف 46 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا في مصر، مساء اليوم الخميس، ليصل إجمالي عدد الإصابات المسجلة في مصر حتي اليوم 256 حالة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي للوزارة، أن حالات الإصابة الجديدة تشمل 4 حالات لأجانب قادمين من الخارج من جنسيات مختلفة و42 مصريين من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتاَ الي تسجيل حالة وفاة جديدة لمصري يبلغ من العمر 68 عاماً من محافظة الجيزة، توفي بمستشفى العزل.

وأكد “مجاهد” أن جميع الحالات المصابة بالفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي عدد الإصابات الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الخميس هو 256 حالة من ضمنهم 28 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و7حالات وفاة منهم 4 مصريين و3 أجانب.

إصابة أول ممرضة بفيروس كورونا في مستشفي حميات إمبابة

وكانت هيئة المستشفيات التعليمية التابعة لوزارة الصحة أعلنت الإسبوع الماضي عن تأكيد إيجابية تحليل عينة إحدي ممرضات المستشفي واصابتها بفيروس كورونا المستجد، وانها ضمن الإصابات الجديدة التي تم الإعلان عنها أمس الخميس في بيان المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، حيث أُصيبت بعدوي فيروس كورونا من احد المصابين.

وأصدرت الهيئة بياناً بشأن فيديو متداول علي مواقع التواصل الإجتماعي بشأن إضراب بعض ممرضات مستشفى حميات امبابة وشكواهن من وجود إصابات بفيروس كورونا بين الممرضات ونقص الإمكانيات للتعامل مع الإصابات بالفيروس.

وأوضح البيان أن هناك إصابة واحدة من فيروس كورونا لممرضة بالمستشفى تُدعي “وفاء”، وتم التعامل معها بالبروتوكول العلاجي وعزلها بالحجر الصحي، حيث كانت المستشفي إستقبلت مريض أجنبي، وثبتت إصابته بالفيروس، وبعد أخذ عينات من كل المخالطين له من الطاقم الطبي، أثبتت التحاليل سلبية العينات كلها ماعدا ممرضة واحدة.

وعن الفيديو المتداول، قالت الهيئة، أنه أثناء تواجد فريق الإدارة بمستشفى حميات امبابة لمتابعة الحالات المشتبه ومتابعة العمل، حدثت ضجة بين التمريض.

وتبين أن زوج أحد الممرضات و يُدعي علاء، كان يعمل كهربائي بالصيانة بالمستشفى وخرج على المعاش، ومعروف عنه الشغب أثناء فترة عمله بالمستشفى حتى أنه تم ندبه خارج المستشفى لهذا السبب، قام بتحريض زوجته الممرضه على العصيان والتوقف عن العمل بمشاركة ممرضات أخريات وإقناعهن أنها فرصة لتحقيق مطالبهم المادية بالضغط على الإدارة.

إصابة أمين شرطة بفيروس كورونا بعد عودته من البحر الأحمر

وسجلت محافظة كفر الشيخ مساء أمس، أول حالة مصابة من فيروس كورونا المستجد في المحافظة، وتعود لأمين شرطة يدعي “ش. م” ويبلغ من العمر 38 عاماً، يعمل في شرطة السياحة، بمدينة سفاجا بمحافظة البحر الأحمر.

وقال مصدر طبي بمديرية الصحة أنه تم حجز المصاب بمستشفي حميات دسوق، وتأكدت إيجابية نتيجة تحليل الفيروس له في السادسه مساءً، وأنه حامل لفيروس كورونا المستجد، وجرى نقله عن طريق سيارة إسعاف مجهزة إلى مستشفي العجمي للعزل بمحافظة الإسكندرية.

وأضاف المصدر، أن المصاب مقيم بإحدى قري مركز دسوق، وأن مديرية الصحة تقوم الآن بعمل الفحوصات اللازمة للمخالطين والأشخاص الذي تعامل معهم عقب عودته من مقر عمله بشرطة السياحة بمدينة سفاجا.