وفاة أول حالة إصابة من فيروس كورونا في قنا في مستشفي الصدر

كشف مصدر بمديرية الصحة في قنا، عن وفاة أول حالة إصابة من فيروس كورونا في المحافظة، لسيدة تُدعى وفاء.م، تبلغ من العمر 55 عامًا، من منطقة الدغيمات بمدينة قنا، وكانت محتجزة بمستشفى الصدر بقنا، وتوفيت أمس، وأثبتت نتائج تحاليها أنها إيجابية لفيروس كورونا المستجد.

وأضاف المصدر أنه تم نقل الجثمان من مستشفى الصدر لمشرحة قنا العام حتى يتم دفنها، وإنه جاري تجهيز دفنها وفقا للطرق الوقائية من قبل المديرية والطب الوقائي، بعد مخالتطها العائدين من العمرة.

وكان للواء أشرف الداودي محافظ قنا وجه المواطنين بضرورة الابتعاد عن التجمعات، وأماكن الازدحام ووجه كذلك بعدم شرب المياه من المُبردات الموجودة بالشوارع وعدم شرب الشيشة فى المقاهى، كإجراءات إحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد .

كما أكد “الداودي” على منع عرض اللحوم مكشوفة بمحلات الجزارة وحظر عرض السلع الغذائية أمام المحلات التجارية بالشارع، مشيرًا إلى أنه سوف يتم عمل حملات يومية بالاشتراك مع الصحة والتموين والطب البيطري، لمتابعة تنفيذ تلك التوجيهات، وناشد محافظ قنا المواطنين بضرورة الإلتزام بالتوجيهات ومعاونة الأجهزة التنفيذية فى التغلب على هذا الفيروس.

يذكر أن وزارة الصحة والسكان، اعلنت أمس السبت عن إرتفاع عدد إصابات فيروس كورونا المستجد المسجلة في مصر الي 294 حالة إصابة بعد تسجيل 9 حالات إصابة جديدة أمس، وإرتفاع حالات الوفاة الي 10 حالات بعد تسجيل حالتين وفاة جديدتين في الجيزة.

وقال الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان أن الـ 9 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وجميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وأشار الي وفاة حالتين الأولى لسيدة مصرية تبلغ من العمر 68 عامًا من محافظة الجيزة، والآخرى لمواطن مصري يبلغ من العمر 75 عامًا من محافظة الجيزة أيضًا.

وأضاف “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى يوم السبت هو 294 حالة من ضمنهم 41 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و 10 حالات وفاة.

تعليق العمل بمعهد ومستشفي أورام أسيوط بعد إكتشاف إصابة صيدلانية بـ فيروس كورونا

أعلنت جامعة أسيوط تعليق العمل بمعهد جنوب مصر للأورام ومستشفي الأورام الجامعي لمدة إسبوع، بعد إكتشاف حالة إصابة من فيروس كورونا لأحد أعضاء الفريق الطبي وظهور أعراض المرض علي بعض المخالطين للحالة من صيادلة وأمناء المخازن، وإجراء عزل ذاتي منزلي لمدة 14 يوم للصيادلة والتمريض الذي خالط الحالة.

وجاء في خطاب المستشفي لرئيس جامعة أسيوط، أنه نظراً لما تمر به البلاد من التعرض لفيروس كورونا اللعين والتي تبذل الدولة بكامل قوتها للحد من الإنتشار لهذا الفيروس، وحيث أن معهد الأورام يعالج مرضي السرطان والذين يُعانون من نقص المناعة بسبب العلاج الكيماوي أو بسبب المرض نفسه، وحيث أنه ظهرت حالة إيجابية لفيروس كورونا بالأمس وهي صيدلانية وكذلك ظهور حالات بنفس الأعراض للمخالطين للحالة من صيادلة وأمناء مخازن، وحيث أنه من شروط مكافحة العدوي للسادة المخالطين العزل الذاتي المنزلي لمدة 14 يوم من الإختلاط بالحالة المصابة وحيث أن الصيدلانية التي إصيبت بالفيروس كانت مخالطة لكثير من الصيادلة وهيئة التمريض حتي تاريخ 11 مارس 2020.

وأضاف الخطاب، حرصاً علي المرضي في معهد الأورام فقد إجتمع السيد الاستاذ الدكتور عميد المعهد بكل من السادة رؤساء الأقسام ومديري مستشفي الأورام الجامعي والمشرف علي وحدة مكافحة العدوي وقد إتفق جميعهم علي تعليق العمل في معهد ومستشفي الأورام الجامعي لمدة إسبوع علي أن يستقبل حالات الطواريء فقط خلال هذه الفترة وحتي يتمكن فريق مكافحة العدوي من تعقيم المعهد خلال هذه الفترة حرصا علي المرضي ومقدمي الخدمة الطبية.

فيروس كورونا في معهد الاورام في اسيوط فيروس كورونا في معهد الاورام في اسيوط