مستشفيات جامعة الزقازيق تسجل 34 حالة إصابة وحالتي وفاة بفيروس كورونا بين العاملين

كشف الدكتور عثمان شعلان، رئيس جامعة الزقازيق، عن إجمالي حالات الإصابة بفيروس كورونا المُستجد بين العاملين بالجامعة وقطاع التمريض بمستشفيات الجامعة حتي الأن.

وقال “شعلان”، اليوم الأحد، أن الجامعة سجلت حتى الآن 34 حالة إصابة بالفيروس بين قطاع التمريض والعاملين، بالإضافة إلى حالتي وفاة، فيما تحولت عينات حالتين من المصابين من إيجابية إلى سلبية، وجميع الحالات تم نقلها الي مبنى عناية الباطنة بأجر المُخصص لعزل المصابين.

وأضاف رئيس جامعة الزقازيق، أن مبنى العزل يضُم حاليًا 34 حالة مصابة بفيروس كورونا من فريق التمريض والعاملين بالجامعة، لتلقي الرعاية الصحية والعلاجية اللازمة، وفقًا لبروتوكولات العلاج المتبعة من وزارة الصحة وإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأشار رئيس جامعة الزقازيق إلى إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية، مثل أعمال التطهير والتعقيم بجميع الأقسام بمستشفيات الجامعة، للحد من إنتشار الفيروس، موضحًا أن جميع الحالات مستقرة وتتلقى الرعاية الصحية اللازمة.

وفي سياق متصل، كشف الدكتور إبراهيم الزيات عضو نقابة الأطباء، عن إرتفاع عدد شهداء الأطباء بسبب الإصابة بفيروس كورونا المُستجد إلى 18 حالة، بعد وفاة طبيبين اليوم السبت.

وقال الدكتور إبراهيم الزيات، أن حالة الوفاة السابعة عشر بين الأطباء سُجلت بإسم الدكتور أحمد مصطفي النني إستشاري أمراض النساء والتوليد بالتأمين صحي ببنها، إثر إصابته بفيروس كورونا.

وأضاف “الزيات”، بينما حالة الوفاة الثامنة عشر للدكتور وليد يحيي عبد الحليم، طبيب مقيم نساء بمستشفى المنيرة، والذي يبلغ من العمر 32 سنه.

وأشارت نقابة الأطباء الي أن الإصابات بالفيروس بين الأطباء البشريين تخطت 300 حالة، وتوفي منهم 18 طبيب حتي الأن.