وفاة أخصائي التحاليل الطبية بمستشفي الساحل بفيروس كورونا في العزل المنزلي

نعت النقابة العامة للعاملين بالعلوم الصحية، برئاسة أحمد الدبيكي، رئيس النقابة، وفاة حسين محمد حسين الشهير بحسين المصري، أخصائي تكنولوجيا المختبرات الطبية، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وقال أحمد الدبيكي، إن الشهيد يبلغ من العمر 35 عاماً، ويعمل أخصائي تكنولوجيا التحاليل الطبية بمستشفى الساحل التعليمى، مشيرًا إلى أن الأعراض ظهرت على الشهيد الخميس قبل الماضي.

وأضاف الدبيكي، أن الشهيد حسين المصري دخل الطوارئ، وفي صباح اليوم التالي عاد إلى منزله، بعدما تم تشخصيه على أنه التهاب رئوي عادي، ثم زادت عليه الأعراض، ولم يستطع النزول إلى عمله.

وتابع “الدبيكي”، حسين عزل نفسه بالمنزل، ولم نستطيع نقله إلى الرعاية المركزة لعدم التمكن من وجود رعاية، وتوفي فى العزل المنزلي، مشيراً الي أن إجمالي عدد الشهداء بين صفوف العاملين بالعلوم الصحية وصل الي 6 شهيد وأكثر من 120 حالة إصابة.

وكانت دعاء حسن أنور إخصائية تكنولوجيا المختبرات الطبيه بمستشفى القناطر توفيت أمس متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا وسط حالة من الحزن بين زملاءها خاصة أنها كانت حامل.

وكانت محافظة كفر الشيخ سجلت منذ أيام قليلة وفاة فني معمل يعمل مراجع معامل بالإدارة الصحية بدسوق داخل مستشفى العزل ببلطيم، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وقال مصدر بمديرية الشئون الصحية بمحافظة كفر الشيخ، أن فني معمل يُدعي عبد اللطيف سليمان ويبلغ من العمر 56 ويعمل مراجع معامل بالإدارة الصحية بدسوق، بالإضافة إلى العمل في أحد المعامل الخاصة، توفي صباح الأربعاء الماضي بمستشفي العزل ببلطيم، وكان يعاني من أمراض مزمنة منها الغدة بالإضافة إلى إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأشار المصدر، الي أنه تبين إصابة زوجة فني المعمل المتوفي وإثنين من أبنائه بالإضافة إلى شقيقه، ويتلقون العلاج اللازم الأن.

وكانت وزارة الصحة، أعلنت أمس الجمعة، عن تسجيل 1348 حالة إصابة جديدة من فيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19)، و40 حالة وفاة جديدة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المُستجد إرتفع ليصبح 9216 حالة، من ضمنهم الـ 8158 متعافيًا.

وأضاف “مجاهد” أنه تم خروج 402 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 8158 حالة حتى اليوم.

وأشار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد التي تم تسجيلها في مصر حتى اليوم، إرتفع الي 31115 حالة من ضمنهم 8158 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و 1166 حالة وفاة.