وفاة طبيبة أطفال بفيروس كورونا وإصابة والدتها ودخولها العناية المركزة ببني سويف

نعت نقابة أطباء بنى سويف الفرعية برئاسة الدكتور مصطفى هارون، الدكتورة نبيلة عبد الحميد، طبيبة بمستشفى الواسطى المركزى شمالى بنى سويف، والتي توفيت اليوم متأثرة بإصاباتها بفيروس كورونا المُستجد، كما أن والدتها أصيبت بالفيروس وتم إدخالها للعناية المركزة فى حالة غير مستقرة.

وتعمل الدكتورة نبيلة عبدالحميد (36 عاماً) طبيبة أطفال مبتسرين بمستشفى الواسطى ومقيمة بقرية جزيرة المساعدة بمركز الواسطى، وظهرت عليها أعراض المرض وتم حجزها بالعناية المركزة بالمستشفى، حتي وفاتها.

يُذكر أن الدكتورة نبيلة عبد الحميد هى ثالث حالة وفاة بين أطباء محافظة بني سويف، بعد وفاة الدكتور رونز يسى، طبيب نساء وتوليد بالمعاش، والدكتورة إيمان إبراهيم مديرة الوحدة الصحية بقرية أطواب بمركز الواسطي، وحالة الوفاة رقم 78 بين أطباء مصر في مواجهة وباء كورونا.

ونعت مديرية الشؤن الصحية بالدقهلية اليوم الأربعاء، الدكتور عبد اللطيف حسب النبي دبور، إستشاري المسالك البولية بمستشفى السنبلاوين العام، والذي توفي صباح اليوم الأربعاء بمستشفى العزل الصحي بتمى الأمديد إثر اصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وفي سياق متصل، نعت نقابة صيادلة بني سويف، اليوم الأربعاء، الصيدلي عبد الله فايد متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد، بعد يوم واحد من دخوله مستشفي العزل إثر تدهور حالته الصحية.

وقالت نقابة صيادلة بني سويف في بيان لها، “بخالص الحزن والأسى ينعى مجلس نقابة الصيادلة وفاة الدكتور عبد الله فايد أثر إصابته بفيروس كورونا”.

وقال الدكتور ياسر شلبي، أمين عام نقابة الصيادلة في بني سويف، إن الدكتور عبد الله فايد أُصيب بفيروس كورونا أثناء عمله في صيدليته الخاصة، وبعد زهور أعراض المرض عليه توجه إلى المستشفى وخضع للعلاج بها لمدة يوم قبل أن يتوفي، ونتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسرته ونحتسبه شهيداً عند الله.