ثاني إستقالة من مجلس إدارة نادي الجزيرة: إفلاس النادي بسبب عشوائية القرارات والتعيينات

تقدمت مني عواض، عضو مجلس إدارة نادي الجزيرة الرياضى بإستقالتها الي مجلس إدارة نادي الجزيرة برئاسة عمرو جزارين، بسبب تردي أوضاع النادي الإدارية والتي أدت الي دخول النادي فى نفق مظلم بسبب الضائقة المالية التي يمر بها نتيجة سوء الإدارة حسب ما وصفت في إستقالتها

وأوضحت مني عواض في إستقالتها التي تقدمت بها أمس بشكل رسمي لمجلس إدارة النادي، أنها لا تعفي نفسها من المسؤلية والأخطاء التي إرتكبها مجلس إدارة نادي فى إداره موارده ودراسة أعمال التطوير والمشروعات الجديدة قبل تنفيذها والتي تسببت في أزمة مالية يشهدها النادي قد تصل به الي حد الإفلاس.

وقالت “عواض”، أنه وصل الأمر الي منتهاه وأصبح وضع نادي الجزيرة لا يرضي عدو ولا حبيب بسبب عشوائية القرارت والإنفراد بها وعدم إجراء دراسات جدوي حقيقة ومحترمة بمعرفة ذوي الخبرة لتشمل التكاليف والتمويل والبرنامج الزمني، مما أدي الي وقوع النادي فى ضائقة مالية شديدة قاربت حد الإفلاس لأول مرة في تاريخ نادي الجزيرة العريق.

وأضافت عضو مجلس إدارة نادى الجزيرة المستقيله أن الإرتكاز والاعتماد علي أهل الثقة وليس أهل اخبرة في إختيار الكوادر التنفيذية الجديدة للنادي، مع إستحداث مناصب جديدة لا حاجه لها بمبالغ طائلة بين مرتبات ومكافأت، أضر بالعدالة الوظيفية بين العاملين بالنادي بالإضافة الي تدني الكفاءة المهنية لتلك الكوادر التي أضرت بالنادي.

وإختتمت “عواض” إستقالتها قائلة، “في النهاية لا يسعني سوي الإنسحاب من مجلس الإدارة بعدما فشلت في التوافق مع زملائي به لما فيه صالح نادينا، وأتقدم بإستقالتي المسببه بعد الوصول الي طريق مسدود لا أعفي نفسي من مسؤليتي التضامنية مع زملائي عن ماوصلت اليه أمور نادينا”، متمنيه أن يتدارك المجلس بعد رحيلها كافة الأخطاء التي وقع بها وأفشلت رسالة المجلس الموكله له من الأعضاء عند إنتخابه.

إستقالة عضو إدارة نادي الجزيرة

يُذكر أن شريف سيف النصر نائب رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة كان تقدم بإستقالته من مجلس الإدارة قبل عام، أيضاً ولكن دون إعلان الأسباب.

وقرر مجلس إدارة نادى الجزيرة، برئاسة عمرو جزارين، في سبتمبر 2019، تصعيد طارق حشيش الي تولي منصب نائب رئيس مجلس الإدارة، خلفًا لشريف سيف النصر الذى تقدم باستقالته من المجلس دون إعلان الأسباب.

وجاء قرار مجلس إدارة نادى الجزيرة بتصعيد حشيش وفقًا للائحة النظام الأساسي لنادي الجزيرة، والتى تنص على تصعيد صاحب الأعلى أصواتًا في الإنتخابات الأخيرة ليحل بدل العضو المستقيل.

وكان طارق حشيش خاض الانتخابات الأخيرة لمجلس ادارة الجزيرة علي مقعد نائب الرئيس، وحصل على المركز الثانى.

وكانت إنتخابات مجلس إدارة نادي الجزيرة التي جرت في نهاية 2017 شهدت حضور 15996 عضواً لإنتخاب مجلس إدارة جديد للدوة الإنتخابية 2017-2021، وأسفرت عن فوز عمرو جزارين بمنصب رئيس النادى، بعد حصوله على 7310 أصوات.

وفاز شريف سيف النصر بمنصب نائب الرئيس بعد حصوله علي 9635 صوتاً، وفاز رؤوف نور بمنصب أمين الصندوق بحصوله علي 7590 صوتاً، بينما فاز بمقاعد عضوية المجلس كل من، لمياء صقر بـ 8994 صوتاً، وطارق نصار 6054 صوتاً، وبدوى خليفة 5951 صوتاً، ومنى عواض 5922 صوتاً.

بينما فاز بمنصب العضوية علي مقاعد الشباب تحت سن ال 35 سنة، كل من، عز نور 8420 صوتاً، وأيمن حقى 8514 صوتاً.

منى عواض عضو مجلس الإدارة والمحاسب رؤوف نور أمين الصندوق وسيد حسن مدير النشاط الرياضة