وفاة عضو مجلس نواب السويس وزوجته وشقيقه بفيروس كورونا

توفي اللواء حسن عيد عضو مجلس النواب عن محافظة السويس، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المُستجد، ليلحق بزوجته التي توفيت مساء أمس الخميس متأثرة بإصابتها بنفس الفيروس.

وكان اللواء حسن عيد أُصيب بفيروس كورونا هو وزوجته، وتم حجزهما في مستشفى الشرطة لتلقي العلاج اللازم، وقرر الأطباء نقلهما للعناية المركزة، بعد تدهور حالتهما الصحية، وتم وضع اللواء عيد على جهاز تنفس صناعي قبل 6 أيام حتي توفي اليوم.

وكان اللواء حسن عيد، ترشح في إنتخابات مجلس النواب الأخيرة، على المقعد الفردي عن حزب مستقبل وطن، وحصل في الجولة الأولى على أعلى الأصوات، وحافظ في جولة الإعادة التي أجريت يومي 7 و8 من شهر ديسمبر على نفس الترتيب ليفوز بعضوية المجلس.

وعمل اللواء الراحل في مديرية أمن السويس، وتدرج في المناصب حتى ترقى لمنصب نائب مدير الأمن، وقضى عدة سنوات في منصبه إلى أن تم تصعيده قبل 5 سنوات ليشغل منصب مساعد وزير الداخلية للشئون الإدارية.

وفي سياق متصل، توفي المستشار مختار ماضي، رئيس محكمة جنايات الدائرة الثالثة بالسويس، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.

وقال مصدر قضائي إن المستشار مختار ماضي، ظهرت عليه أعراض الإصابة بالفيروس، وتم نقله الي المستشفى لتلقي الرعاية اللازمة، وتوفي بمسقط رأسه في محافظة الشرقية.

وأوضح المصدر أن المستشار الراحل انتقل في سبتمبر الماضي ليرأس الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات السويس في الحركة القضائية التي صدرت ذلك الشهر.

وأشار المصدر الى أن جلسات الدائرة كانت بدور الانعقاد الرابع، أي أن جلسات المحكمة كانت في الأسبوع الأخير، وحضر المستشار مختار جلسات دور الانعقاد في شهر أكتوبر ونوفمبر، أنه وفقا لـ “رول” الجلسات كان من المفترض حضوره جلسة أمس الخميس 24 ديسمبر، ولكنه توفي اليوم.

إصابة ثاني عضو مجلس النواب بدمياط بفيروس كورونا

وكان النائب ضياء الدين داوود، عضو مجلس النواب عن الدائرة الأولى بدمياط، أعلن عن إصابته بفيروس كورونا المُستجد.

وأكد النائب خضوعه للعلاج بالعزل المنزلي، وذلك على الصفحة الرسمية الخاصة به على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

ومازال النائب حسن عبد الوهاب عضو مجلس النواب عن الدائرة الثانية بدمياط يخضع للعلاج من فيروس كورونا في العزل المنزلي بعد تأكد إيجابية إصابته بفيروس كورونا قبل أيام.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، عن تسجيل 1133 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد-19″، بعد أن ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، ووفاة 49 جديدة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم خروج 511 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 108985 حالة حتى اليوم الجمعة.

وأشار “مجاهد” الي أن إجمالي عدد حالات الإصابة من فيروس كورونا المُستجد، الذي تم تسجيله في مصر، حتى اليوم الجمعة، بلغ 130126 حالة من ضمنهم 108985 حالة شفاء، و7309 حالة وفاة.