الرئيسية » الوسم: طلب احاطة

أرشيف الوسم : طلب احاطة

بعد واقعة “وادى دجلة”.. برلمانية تحذر من عصابات فى الاندية لخطف الاطفال

تقدمت النائبة مايسة عطوة، عضو مجلس النواب، ورئيس لجنة المرأة لاتحاد نقابات عمال مصر واتحاد حوض النيل، بطلب إحاطة بشأن انتشارات عصابات خطف الأطفال بالنوادي الرياضية، حيث بدأت ظاهرة غريبة تجتاح الأندية الرياضية لاسيما الأندية الخاصة منها أيضا ألا وهي خطف الأطفال من داخل حرم النادي على مريء ومسمع من الأمن بوابات الدخول والخروج بالنادى.

وقالت النائبة، “أن عصابات خطف الأطفال بدأت تجتاح الاندية، وبدأت بنادي وادي دجلة المعادي، فبعد محاولة خطف طفلة منذ شهرين بنادي وادي دجلة بالمعادى، تكررت محاولة أخرى لخطف الأطفال ولكن هذه المرة بشكل منظم يوحى بأنه تشكيل عصابي متخصص لخطف الأطفال”.

وأضافت:،الغريب فى الأمر أن هناك فيديوهات متداولة ترصد شكل هذه العصابات وطريقة الخطف، حيث ترصد الفيديوهات مجموعة شباب منتحلين صفة مصورين تليفزيون والجائزة تيشيرت لمحمد صلاح في محاولة لاستدراج الطفل للخارج للحول على الجائزة ثم تتم عملية الاختطاف.

وتابعت، هناك تقصير واضح من جانب أمن الاندية والتى تفرط فى أطفالنا ولا تكترث لبحث هوية المتسللين إلى الاندية، إذا استمر الحال هكذا سنجد الاندية الرياضية وكرا لعصابات خطف الأطفال، وارض خصبة لتنفيذ هذه المخططات.

واختتمت بمطالبة وزارة الشباب والرياضة بالتصدي لهذه الظاهرة وإجراء حملات متابعة وتفتيش للتأكد من أن هناك تأمين كامل على بوابات وداخل النوادي لحماية أطفالنا من مافيا عصابات السرقة.

جاء ذلك بعد أيام من واقعة وادى دجلة فرع المعادى، حيث نشر أحمد حنفى احد اعضاء نادى وادى دجلة، مقطع فيديو اثناء تواجد قوات الشرطة فى النادى للتحقيق فى محاوله خطف ابنته.

وقال “حنفى”، “ان مجموعة شباب عاملين نفسهم بيصوروا برنامج، والجايزة تيشيرت لمحمد صلاح وهيسلمها مندوب بره النادي في محاولة لا ستدراجها، وبالصدفة كانت والدتها بتكلمها فقالت لها ماتطلعيش وصرخت البنت فجريوا والامن والكونترول ماجابش حد منهم.

واتهم “حنفى” ادارة النادى بالتسيب والاهمال الذى ادى الى وجود مروجى المخدرات بداخل النادى بالاضافه لعصابات لخطف الأطفال.

وأضاف “حنفى”، بالاتصال بالنجدة حضر معاون مباحث المعادي ووجه لهم اللوم ان ده مش أول بلاغ وتم عمل محضر رسمي وجاري عرض الامر علي النيابة لتفريغ الكاميرات والبنت في حالة نفسية سيئة.

طلب إحاطة لوزير الرياضة بشأن نصب الأندية الخاصة واستيلائها على أموال الاعضاء

طلب إحاطة في البرلمان: الأندية الخاصة تتلاعب بحقوق الأعضاء

قانون الرياضة الجديد لم يضمن أموال و حقوق اعضاء الأندية الخاصة

تقدمت النائبة فايقة فهيم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى وزير الشباب والرياضة، بشأن استغلال عدد من رجال الأعمال الشركات الاستثمارية والعقارية ثغرات قانونية، وحصلوا على قطع أراض لأغراض إنشاء مدن رياضية أو منتجعات، وأنشأت أندية وادعت أنها أندية رياضية وجمعت أموال اشتراكات من المواطنين الباحثين عن عضوية ناد رياضي من أجل أن يمارس أبناؤهم رياضاتهم المفضلة ومن أجل الأسرة للاستمتاع بناد اجتماعى، ولكن دون وجود قانون يحكم علاقة العضو بمثل هذه الأندية الخاصة.

وقالت فهيم، إن أعضاء الأندية الخاصة قاموا بدفع مبالغ طائلة من أجل أولادها ليكتشفوا أن القضية في الأول والآخر مجرد سبوبة تحولت إلى وسيلة للربح السريع في غياب الدولة ممثلة بوزارة الرياضة، وفوجئ أعضاء تلك الأندية بعد تعرضهم لبعض المشاكل بهذه الأندية ولجأوا للشكاوى، بأنه لا يوجد فى نص قانون الرياضة القديم بما يسمى “النادى الخاص”.

وأوضحت النائبة، أن القانون رقم 77 لسنة 1975 لم ينص إلا على نوعين من الأندية، أولها الأندية الرياضية الأهلية والتى نشأت وتأسست بدعم من الدولة وعدد من الأعضاء المؤسسين وتتولى إدارتها جمعية عمومية من أعضائها، والنوع الثانى من الأندية هي أندية الشركات والمصانع والهيئات والمصالح الحكومية والهيئات وهكذا ولكنها تختلف عن الأندية الأهلية إنها بدون جمعية عمومية من أعضاء أندية الشركات والهيئات، ولكنها يجب هى أيضا أن تخضع لأحكام قانون الرياضة 77 لسنة 1975، حتى تكون أنشطتها الرياضة والصحية تحت إشراف ورقابة.

وأردفت فهيم، أن قانون الرياضة الجديد نص فى المادة 72 التى تنص على أنه لا يجوز لأى شركة خدمات رياضية مزاولة النشاط الرياضي بدون ترخيص مديرية الشباب والرياضة، وكذلك تمارس نشاطا تجاريا بدون ترخيص.

وأشارت إلى أن جهاز حماية المستهلك أعلن عن تلقيه 300 شكوى من هذه الأندية الخاصة على رأسها نادي بتروسبورت ونادى سماش وبلاتينيوم وجميعها بالقاهرة الجديدة، والتى تتنصل وزارة الرياضة من مسئوليتها وترفض التدخل فى شئونها وحماية أعضائها وموظفيها بداعي إنها غير مرخصة لدى الشباب والرياضة.

والجدير بالذكر ايضا أن قانون الرياضة الجديد رقم 71 لسنة 2017، الصادر فى 31 مايو 2017، منح تلك الاندية سنتين لتقنين اوضاعها والا يتم تطبيق نص المادة 92 والتى تنص على أنه يعاقب بالحبس والغرامة كل من مارس نشاطا رياضيا من خلال هيئة غير مشهره بدون ترخيص مديرية الشباب والرياضة.

وتابعت فايقة فهيم: “لم يضع القانون الجديد ضمان أن أصحاب تلك الأندية يقننون الأوضاع طبقا للقانون حيث يمكن ان يلجأ أصحاب تلك الأندية إلى تصفية أعمالهم وتحويل الأندية لنشاط آخر مثل منتج أو نادي صحي مما جعل حقوق أعضاء تلك الأندية لا تزال مهدرة”.

طلب احاطة لوزير الرياضة فى البرلمان بسبب مرتضى منصور

تقدم النائب محمد بدوى، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة اليوم لوزير الشباب والرياضة، بسبب ما يحدث داخل نادى الزمالك من تجاوزات في حق النادى واعضاءه بعد انتهاء الانتخابات، وما وصل اليه فريق الكرة نتيجة الصراعات الوهمية داخل مجلس إدارة النادى.

وقال بدوى، في طلب الإحاطة المسبب بشأن “المهاترات العشوائية” بنادى الزمالك، الذي يعد صرح كبير في الرياضة، وهو مصدر رئيسي للمنتخبات القومية والرياضة المصرية في مختلف الألعاب والمسابقات المحلية والدولية، وأرجع السبب طبقاً لطلب الإحاطة بسبب إصرار مرتضى منصور رئيس مجلس الإدارة على عدم تنفيذ إرادة الجمعية العمومية فى اختيارها هانى العتال ضمن أعضاء مجلس إدارة الزمالك كنائب رئيس للنادى، وان افعال مرتضى منصور تجاه نائبه مما يهدد هذا الصرح العظيم بالانهيار.

وأضاف بدوى، أن عدم تنفيذ إرادة الجمعية العمومية التي انعقدت يومي 23 و 24 نوفمبر الماضي، يعد إهانة لأعضاء الجمعية العمومية ونادى الزمالك، ولا يحق لأي شخص داخل مجلس الإدارة مصادرة حقوق الأعضاء بعد انتخابات تمت في إطار من النزاهة والشفافية و تحت اشراف القضاء، و تبقي مهمة المجلس الحالى تنفيذ قرارات الجمعية في إطار العمل الجماعى ومصلحة النادى، بعيدا عن المشاكل الشخصية.

وأكد النائب في طلبه المقدم لمجلس النواب، الى انه يجب علي وزير الشباب والرياضة مطالبة كافة أعضاء مجلس الزمالك باحترام قرارات الجمعية من خلال اعتماد قرارها، وممارسة مجلس الإدارة كله مهام عمله المكلف بها فى ضوء القانون واللائحة، مع اتخاذ إجراءات صارمة ضد من يخالف اللوائح والقانون.