الرئيسية » أنشطة الأندية » الأنشطة الرياضية » غضب اعضاء نادى الترسانة بعد ضم ابن رئيس النادى للفريق الاول
طارق السعيد رئيس نادى الترسانة
طارق السعيد رئيس نادى الترسانة

غضب اعضاء نادى الترسانة بعد ضم ابن رئيس النادى للفريق الاول

حالة من الغضب بين اعضاء و جماهير نادى الترسانة الرياضى، بسبب قرارات مجلس إدارة النادى الترسانة، برئاسة طارق السعيد، الخاصة بصفقات الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

وهاجم أعضاء نادى الترسانة، مجلس الادارة، بعد التعاقد مع لاعب فريق اتحاد الشرطة السابق “عمر” نجل “طارق السعيد” (رئيس النادى)، ؛ مقابل 100 ألف جنية، الذى يراه البعض كثير على لاعب لم يدخل قائمة الـ18 لفريقه منذ بداية الموسم.

وتعرض طارق السعيد لموجة انتقادات شديدة، بعد اتهام البعض له، بفتح الطريق وحجز مكان لنجله بالفريق الأول بكرة القدم بالنادى، مقابل التنازل عن إسلام فتحى مهاجم نادي الترسانة وهداف الدوري الممتاز “ب” الذي يلعب في نفس مركز نجله “مهاجم”، والتنازل أيضًا عن اللاعب محمد أحمد على دسوقي الشهير بـ ” دسوقي ” الظهير الأيسر لفريق الترسانة.

واعتذر شاكر عبد الفتاح، المدير الفنى السابق للترسانة، وشقيقه صلاح عبد الفتاح، نائب رئيس الترسانة السابق، عن استكمال العمل داخل لجنة الكرة، بسبب تهميش دور الثنائي باللجنة، وأخذ بعض الصلاحيات منهما، وأعلن شاكر عبد الفتاح، اعتذاره عن عدم العمل باللجنة بعد أن تفاجأ ببيع الدسوقى الظهير الأيسر للفريق إلى مصر المقاصة، من خلال موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”.

و يذكر أن مجلس إدارة نادي مصر المقاصة برئاسة اللواء محمد عبد السلام، تعاقد مع اللاعب إسلام فتحى مهاجم نادي الترسانة وهداف الدوري الممتاز “ب” مقابل مليون و500 ألف جنيه لنادي الترسانة، كما نجح في ضم اللاعب محمد أحمد على دسوقي الشهير بـ ” دسوقي ” الظهير الأيسر لفريق الترسانة لمدة 5 سنوات.

شارك الموضوع مع اصدقائك:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*