الرئيسية » الأندية الرياضية » الزمالك » 20 سبتمبر.. جمعية عمومية طارئة باللجنة الأولمبية لإيقاف وعزل مرتضى منصور من رئاسة الزمالك
مرتضى منصور وهشام حطب

20 سبتمبر.. جمعية عمومية طارئة باللجنة الأولمبية لإيقاف وعزل مرتضى منصور من رئاسة الزمالك

أكد المهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية، أن قرار إيقاف مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك، ما هو إلا إجراء احترازي لحين انتهاء التحقيقات معه، و عدم وجود أي أزمات بين الأولمبية ونادي الزمالك ككيان، مشددًا على أن العقوبة الموقعة على شخص رئيس الزمالك.

وقال رئيس الأولمبية المصرية: “لا يوجد أزمة لدينا مع نادي الزمالك ولم نوقع عقوبات عليه، الخلاف مع رئيس النادي فيما يخص طريقة الإدارة والسلوك غير المقبول بالنسبة لنا، والأمر ليس شخصيًا”.

وأكمل، “شطب عضويات أعضاء في نادي الزمالك بمثل هذه الطريقة هو أساس ما نعترض عليه، هناك إجراءات كثيرة، لكن أسلوب التعامل له أصول محددة وأشكال قانونية”.

وأضاف، “القرار الذي إتخذناه بشأنه هو إجراء احترازي لحين الانتهاء من التحقيق معه، وبعدها إما أن تتم إدانته أو تبرأته، وليس نحن من يقول ذلك، ولكنها جهات التحقيق المعنية”.

واختتم تصريحاته قائلا: “إذا لم يحضر رئيس الزمالك التحقيق الخاص به، فإنه يعترف ويقر بما جاء من إتهامات موجهة له، وحينها سيتم إتخاذ قرار ضده، أما إذا حضر فبإمكانه إثبات عكس ما جاء في الاتهامات”.

وشهدت الساعات الماضية تصعيدا جديدا فى الأزمات التى تشهدها الساحة الرياضية بين مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، ومجلس إدارة اللجنة الأوليمبية وذلك بعد طلب أعضاء الجمعية العمومية للأوليمبية عقد جمعية طارئة يوم 20 سبتمبر الجارى لبحث تجاوزات مرتضى منصور ضد أعضاء اللجنة، ومن المنتظر أن تفوض الجمعية الطارئة مجلس الإدارة باتخاذ كافة الإجراءات التى تحفظ حقوق جميع عناصر الحركة الأوليمبية والتى قد تصل لمنعه من ممارسة أى نشاط رياضى واسقاط عضويته بالزمالك لمخالفة شروط العضوية طبقا للائحة اانظام الأساسى الزمالك وقانون الرياضة والميثاق الأوليمبى.

يأتى ذلك فى الوقت يدرس فيه الاتحاد الدولى لكرة اليد إصدار قرار بإيقاف مرتضى منصور، وذلك بعد تجاوزاته فى حق الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولى، وكان الاتحاد الأفريقى لكرة القدم قد أوقفه فى وقت سابق لأسباب مشابهة بعد تجاوزه ضد أحمد أحمد وفى انتظار ما سيسفر عنه تظلمه ضد قرار الإيقاف وغرامة الـ40 ألف دولار، وعلمت «المصرى اليوم» أن الكاف أخطر الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا» بالتهديدات التى تلقها من رئيس الزمالك بحرق مقر الكاف لاتخاذ الإجراءات المناسبة للرد. من جانب آخر، جدد أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة مطالبة جميع الأطراف بضبط النفس وتفضيل الصالح العام، مشيرا إلى أن تدخله لمصلحة المؤسسات الرياضية وليس دفاعا عن الأشخاص، معربا عن أمله فى سرعة احتواء الأزمات التى تشهدها الساحة الرياضية.

من جهة أخرى، منع اتحاد اليد فريق يد الزمالك من خوض مبارياته على ملعبه، وقرر تأجيل جميع لقاءات الفريق، تنفيذاً لقرار اللجنة الأوليمبية.

شارك الموضوع مع اصدقائك:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*