الرئيسية » موضوعات عامة » طرق الاقلاع عن التدخين بالأدوية وبدون أدوية

طرق الاقلاع عن التدخين بالأدوية وبدون أدوية

يعتبر الإقلاع عن التدخين من الأمور الصعبة التي يواجهها المدخنين، وذلك بسبب الإدمان علي النيكوتين.

الإقلاع عن التدخين ليس عملية سهلة، لكن ثمار الإقلاع عن التدخين تكون واضحة وتستحق الجهد، مثل زيادة متوسط العمر المتوقع وتحسين الحالة الصحية والمزاجية.

طريقة الإقلاع عن التدخين بـ “الحل السريع مرة واحدة”:

طريقة الإقلاع عن التدخين “مرة واحدة” هذه تعني التوقف الفوري والتام عن التدخين دفعة واحدة.

هذه الطريقة مناسبة، بشكل خاص، للأشخاص الذين يدخنون كمية قليلة أو الذين دخنوا لفترة زمنية قصيرة، نسبيا.

طريقة الإقلاع عن التدخين تدريجيا:

هذه الطريقة تعني الإقلاع عن التدخين بشكل تدريجي، وتتمثل في خفض عدد السجائر التي يتم تدخينها يوميا، أو تقليل كمية النيكوتين في السجائر باستخدام السجائر الخفيفة.

وتعد طريقة الإقلاع عن التدخين تدريجيا، بشكل خاص، مناسة للمدخنين الشرهين الذين يدخنون كميات كبيرة من السجائر يوميا، أو الذين دخنوا لفترة زمنية طويلة.

أدوية تستخدم في الاقلاع عن التدخين:

وتبين الدراسات إن طريقة الإقلاع عن التدخين الاولى والثانية ناجحة بنسب متشابهة. وجنبا إلى جنب، مع الإقلاع عن التدخين، ينبغي معالجة الاثار الجانبية الناتجة عن الاقلاع عن التدخين.

يمكن معالجة المكونات النفسية للإدمان من خلال الاستعانة بالعلاج النفسي، او الكتب الإرشادية وبالمواقع الإلكترونية التي تساعد في مقاومة التدخين.

العنصر الأساسي في هذه العلاجات هو المحاولة الجادة لتجنب المواقف والأماكن المرتبطة بالتدخين، أو اعتماد بديل عن التدخين، من خلال الانشغال بشيء بديل، مثل مضغ العلكة او التسالي باللب والمكسرات.

كما يجدر، أيضا، محاولة مواجهة العامل الاساسي الذي كان السبب وراء الشعور بالحاجة إلى تدخين السجائر، ثم محاولة تجنب الشعور بالحنين إلى التدخين أو الشعور بالحسد تجاه المدخنين.

ويمكن معالجة العمل الجسماني، الذي يمثل الحاجة إلى النيكوتين، عن طريق استعمال بدائل النيكوتين التي يمكن الحصول عليها من الصيدليات في شكل لاصقة النيكوتين، او علكة، او كريات صغيرة للمص تحتوي علي نسب مخفضة من النيكوتين.

ويتوفر في الصيدليات أدوية لا تشكل بديلا للنيكوتين، لكنها تقلل من صعوبة الإقلاع عن التدخين، مثل دواء زيبان (Zyban) أو ويلبترين wellbutrinK، ودواء شامبيكس (Champix) التي تعمل على مستقبلات النيكوتين في الدماغ.

هذه الأدوية تحتاج إلى وصفه من قبل الطبيب ويستمر العلاج بها، عادة، نحو 60 يوما.

وقد بيّنت الدراسات السريرية أن الطريقة الأفضل والأنجح لمعالجة الإدمان واضرار التدخين خلال عملية الإقلاع عن التدخين هي الدمج بين الدعم النفسي وبين العلاج الدوائي الذي يثبط مستقبلات النيكوتين، أو باستخدام العلاج ببدائل النيكوتين.

يشكل ارتفاع الوزن أحد مخاطر الإقلاع عن التدخين، بسبب زيادة الشهية للطعام عند الاقلاع عن التدخين، لذلك، من المهم جدا المحافظة على التغذية السليمة وممارسة النشاط الجسماني، خلال عملية الإقلاع عن التدخين.

شارك الموضوع مع اصدقائك:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*