نادى وادى دجلة الشيراتون

ضرب طفل في نادي وادي دجلة والامن يرفض التدخل

سادت حالة من الغضب بين أعضاء نادي وادي دجلة، بالمقر الرئيسي في المعادي، بعد رفض أمن النادي التدخل لحماية أحد أعضاء النادي عقب واقعة التعدي على طفل (13 سنة)، من عضو آخر، وزوجته، ونجله، خلال تواجدهم في النادي.

وتعود الواقعة إلى يوم الثلاثاء الماضي، عندما تعرض الطفل “ياسين أحمد منصور”، للتعدي من أحد أعضاء النادي، ويدعى “عبدالله حاتم عبدالله”، خلال الوقوف لمشاهدة “خناقة” بين المتعدي، وشخص آخر.

وتعرض “ياسين” للاعتداء بالضرب، لمجرد أنه كان واقفًا خلال الواقعة، حيث تسبب الاعتداء في إصابته بجروح سطحية في الظهر والوجه من “المتعدي”.

كما تعدى “حاتم عبدالله”، والد الطفل المتعدي على “ياسين”، لفظيًا، وسط تجاهل تام من أمن النادي الذي شاهد الواقعة ولم يتدخل تمامًا.

وقدّم والد ووالدة “ياسين أحمد منصور”، المتعدى عليه، شكوى لمدير نادي وادي دجلة، يوم الأربعاء، ولكن لم يتم اتخاذ قرار ضد “المتعدي” وأسرته، في موقف أثار غضبًا لعدم الحصول على حقهم.

وقالت أسرة “ياسين”، إنها تشعر بغضب شديد واستياء من موقف أمن النادي الذي وقف مكتوف الأيدي، وشاهد التعدي على “نجلها”، ولم يتدخل أو يحمي الأعضاء.

وأضافت أنها تطالب إدارة وادي دجلة بوقف عضوية “المتعدي” وأسرته، لأن هذا الأمر لا يحدث في الأندية الراقية.

تابعنا علي اخبار جوجل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*