الرئيسية » أخبار الأندية » اللجنة الاولمبية

اللجنة الاولمبية

رئيس اللجنة الاولمبية: رفعنا دعوى أمام مركز التسوية لشطب رئيس الزمالك نهائيا

كشف المهندس هشام حطب رئيس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية أن رئيس نادي الزمالك ليس له صفة قانونية حاليا بعد صدور قرار أمس السبت من مجلس إدارة اللجنة بإيقافه لمدة عامين عن مزاولة أي نشاط رياضي.

وقال حطب، الان رئيس الزمالك ليس له صفة في النادي، لكن من حقه أن يتظلم من القرار الذي اتخذناه بإيقافه لمدة عامين، وعلينا أن نفرق بين أمرين، الأول هو استدعائه الأحد المقبل للمثول للتحقيق أمام لجنة القيم والتحقيق برئاسة المستشار محمدي قنصوة في كل الاتهامات التي وجهت في السابق، وبين قرار الإيقاف لمدة عامين وهو قرار صادر مباشرة من مجلس إدارة اللجنة الأولمبية نتيجة الخروج الفج عن المألوف، ولن يعرض على لجنة استماع أو تحقيق فبالتالي من حقه أن يتظلم من هذا القرار، وإن كان غير مدان فاللجنة هي صاحبة القرار النهائي .

وأضاف، رفعنا دعوى أمام مركز التسوية والتحكيم الرياضي المصري بناء على تفويض من الجمعية العمومية لشطبه لانتفاء شرط حسن السير والسلوك.

وعن إجراء انتخابات على منصب رئيس نادي الزمالك، قال حطب: سيتم اتباع ما ينص عليه قانون الرياضة ولائحة النظام الأساسي لنادي الزمالك التي تم اعتمادها من الجمعية العمومية الخاصة العام الماضي.

ورفض حطب ما يردده البعض بشأن التصالح في هذه القضية، قائلا: التصالح يكون في الخطأ الشخصي، لكن الخطأ العام لا نتنازل عنه.

وأضاف رئيس اللجنة الأولمبية: لجوئنا لرئيس الجمهورية والنائب العام ورئيس البرلمان حتى نضع الصورة كاملة أمامهم لأنهم من يطبقون القانون ونعرض عليهم كل شيء ونضع أمامهم الصورة كاملة وإذا لم نفعل ذلك نكون خائنين للأمانة.

ووجه حطب رسالة إلى جمهور نادي الزمالك وأعضاء الجمعية العمومية، وقال: “لا يوجد شيء ضد النادي، فنحن نحترم كل الزمالكاوية، والنادي هو مصنع الأبطال ودائما يشرفنا في المحافل الدولية، ويجب أن نفصل بين مجلس الإدارة والنادي ككيان، ودائما الخطأ واضح والصواب واضح ولا يختلف اثنان على أن ما حدث خطأ شنيع لم نشاهده في مصر من قبل، ولا تستحق مصر أن يكون فيها مخطئين إلى هذه الدرجة.

اللجنة الاولمبية تقرر إسقاط عضوية مرتضى منصور من الزمالك لفقدانه شرط حسن السمعة

إكتمل النصاب القانوني للجمعية العمومية غير العادية للجنة الأولمبية المصرية المقامة حاليا بمقر اللجنة باستاد القاهرة، بعد حضور 25 ممثل للاتحادات الرياضية الذين لهم حق الحضور، حيث يمثل الجمعية العمومية للأولمبية 28 إتحاد رياضي بعد حذف اتحاد التنس لصدور حكم نهائى من مركز التسوية والتحكيم الرياضى بحل مجلس ادارته، وحضر منهم ممثلين عن 25 اتحاد.

وتضمن محضر إجتماع الجمعية العمومية اعتماد جميع الإجراءات والقرارات التي اتخذت ضد التجاوزات التي حدثت من رئيس الزمالك ضد اللجنة وأعضائها، وايقاف مرتضى منصور عن ممارسة أى نشاط رياضى لمدة عامين، واذا خالف الزمالك قرار اللجنة يتم ايقاف النشاط الرياضى بالزمالك ويحرم من المشاركة فى الاتحادات الرياضية المختلفة.

وكذلك إسقاط عضوية مرتضى منصور من مجلس ادارة نادى الزمالك لمخالفته شرط حسن السمعه وحسن السير والسلوك طبقا لقانون الرياضة رقم 71 لسنة 2017 ولائحة النظام الأساسي للزمالك.

وكانت اللجنة الأوليمبية المصرية برئاسة هشام حطب، قد دعت إلى عقد اليوم السبت، لجمعية عمومية غير عادية “طارئة” للاتحادات الرياضية، لبحث الإجراءات التي ستتخذها ضد رئيس نادي الزمالك.

وكشفت مصادر داخل اللجنة الأولمبية أن هشام حطب رفض اللجوء للحلول الودية فى حل الأزمة، مشدداً على ضرورة أن يكون هناك عقاب رادع بعد تكرار التجاوزات من قبل رئيس الزمالك.

جدول أعمال الجمعية العمومية غير العادية اللجنة الأولمبية لمجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية:

1-البند الأول

اعتماد جميع الإجراءات والقرارات التي أتخذها مجلس إدارة اللجنة الأولمبية لمواجهة تجاوزات رئيس مجلس إدارة الزمالك وأخصها نقل جميع المنافسات الرياضية خارج الملاعب الكائنة بنادي الزمالك، كما تقرر منعه من حضور كافة المنافسات الرياضية في كافة الألعاب الأولمبية وغير الأولمبية التي يشارك فيها أو يكون طرفها نادي الزمالك.

وفي حالة مخالفة هذا المنع بحضوره أي من تلك المنافسات فتحتسب النتيجة بالخسارة للزمالك. كما سيمنع من حضور أي من اتجماعات الاتحادات الرياضية على كل المستويات.

2-البند الثاني

اعتماد الرأي القانوني للمذكرة الصادرة من الشؤون القانونية باللجنة الأولمبية المصرية والمعتمدة من مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية والتي انتهت إلى:

أولا: اتخاذ الإجراءات القانونية أمام مركز التسوية والتحكيم الرياضي إسقاط عضوية رئيس مجلس إدارة الزمالك لانتفاء شرط حسن السيرة والسمعة عملا بنص المادر 21 من القانون رقم 71 لسنة 2017.

ثانيًا: مخاطبة وزير الشباب والرياضة للنهوض بالتزامه القانوني بإنفاذ نص المادة 53 من القرار رقم 605 لسنة 2017 والتي تنص على “الوزير المختص اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه مجلس إدارة النادي في الحالات الآتية: (1) مخالفة أحكام نصوص المواد الواردة بهذه اللائحة. (2) عدم تمكين أو منع أي من الجهات الرقابية. (3) المخالفات الواردة بتقارير مراقب الحسابات والجهات الرقابية.

3-البند الثالث

تفويض مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية في اتخاذ التدابير والإجراءات التي تتوافق مع القانون والمواثيق والمعايير الدولية ومدونة السلوكيات والأخلاقيات والقيم الرياضية في صدد إشكالية رئيس نادي الزمالك وغيره من أي حالة من حالات الخروج بما يكفل توفير مناخ يتلائم مع القيم والأخلاق الرياضية، واعتماد كافة القرارات الصادرة من مجلس إدارة اللجنة الأولمبية لردع التجاوزات الصادرة من رئيس الزمالك.

4-البند الرابع

توجيه خطاب إلى “السيد رئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسي، باعتباره الحكم العدل بين السلطات لوضع الأمر بين يديه بشأن التصرفات الصادرة من رئيس الزمالك، مستغلا للحصانة البرلمانية على غير ما قررت لها كغطاء غير قانوني للإفلات من المسألة القانونية جراء ما أرتكبه من جرائم سب وقذف طالت الهيئات الرياضية الدولية والمصرية.

5-البند الخامس

عرض مقترح تشكيل وفدا من أعضاء الجمعية العمومية للجنة الأولمبية المصرية بصفتها أعلى جهة رياضية في مصر، لمقابلة النائب العام لاستكمال التحقيقات في البلاغات المقدمة بشأن تجاوزات رئيس نادي الزمالك، لمخاطبة رئيس مجلس النواب لرفع الحصانة عنه ليستنى إنقاذ القانون.

إكتمال النصاب القانونى للجمعية العمومية الطارئة للجنة الأولمبية لمحاسبة رئيس الزمالك

إكتمل النصاب القانوني للجمعية العمومية غير العادية للجنة الأولمبية المصرية المقامة حاليا بمقر اللجنة باستاد القاهرة، بعد حضور أكثر من نصف رؤساء الاتحادات الرياضية الذين لهم حق الحضور، حيث يمثل الجمعية العمومية للأولمبية 28 إتحاد رياضي بعد حذف اتحاد التنس لصدور حكم نهائى من مركز التسوية والتحكيم الرياضى بحل مجلس ادارته، وحضر منهم ممثلين عن 25 اتحاد.

وحرص حازم إمام عضو إتحاد كرة القدم واللجنة الأولمبية، على حضور الجمعية العمومية الطارئة للجنة الأوليمبية.

وتضمن محضر إجتماع الجمعية العمومية اعتماد جميع الإجراءات والقرارات التي اتخذت ضد التجاوزات التي حدثت من رئيس الزمالك ضد اللجنة وأعضائها، واذا خالف مرتضى منصور قرار اللجنة بايقافه يتم ايقاف النشاط الرياضى بالزمالك ويحرم من المشاركة فى الاتحادات الرياضية المختلفة.

وكذلك اسقاط عضوية مرتضى منصور من مجلس ادارة نادى الزمالك لمخالفته شرط حسن السير والسلوك طبقا لقانون الرياضة رقم 71 لسنة 2017 ولائحة النظام الأساسي للزمالك.

وكانت اللجنة الأوليمبية المصرية برئاسة هشام حطب، قد دعت إلى عقد اليوم السبت، لجمعية عمومية غير عادية “طارئة” للاتحادات الرياضية، لبحث الإجراءات التي ستتخذها ضد رئيس نادي الزمالك.

واتفق مسئولو اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة هشام حطب، على حشد الاتحادات الأولمبية، للموافقة على رفع توصية إلى اتحاد الاتحادات الدولية «الأسوف»، واللجنة الأولمبية الدولية، من أجل المطالبة بإيقاف رئيس نادى الزمالك، بسبب خرقه للميثاق الأولمبى بتجاوزاته ضد أعضاء اللجنة ورئيسها، ورفضت اللجنة الأولمبية، أى ضغوط عليها للتراجع عن التصعيد ضد رئيس نادى الزمالك، مؤكدة أن القرار الصادر عنها بإيقافه مستمر ولا رجعة فيه، لتطاوله على اللجنة ومسئوليها، وخرق بنود الميثاق الأولمبى.

وكشفت مصادر داخل اللجنة الأولمبية أن هشام حطب رفض اللجوء للحلول الودية فى حل الأزمة، مشدداً على ضرورة أن يكون هناك عقاب رادع بعد تكرار التجاوزات من قبل رئيس الأبيض.

وسبق وأصدرت اللجنة الأولمبية بياناً أعلنت فيه إيقاف رئيس الزمالك لحين انتهاء التحقيقات معه، على خلفية هجومه على أعضاء اللجنة، كما تم استدعاؤه من جانب لجنة القيم لسماع أقواله يوم 28 أكتوبر الجارى في إطار التحقيق الذي تجريه اللجنة رقم ١ لسنة ٢٠١٨ ، بشأن الشكوى المقدمة من رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية هشام حطب، وبعض أعضائها، المتضمنة قيامه بحشد الكثير من موظفي وأعضاء نادي الزمالك حول مبنى اللجنة الأوليمبية المصرية، وتوجيه بعض الألفاظ الشائنة، وصفا للجنة و رئيسها وأعضائها، وتابع ذلك بالتشهير باللجنة في وسائل الإعلام المختلفة، والذي يعد إخلال بقيم و مبادئ الميثاق الرياضي الأوليمبي.

وكانت اللجنة القضائية للقيم والتحقيق، استمعت خلال الأسابيع السابقة، لأقوال المهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية، و أعضاء اللجنة الأوليمبية، و للمبلغين المحاسب هاني العتال نائب رئيس نادي الزمالك، والدكتور عبد الله جورج سعد عضو مجلس إدارة نادي الزمالك، هذا بالإضافة لسماعهم أقوال شهود الواقعة اللواء أحمد ناصر رئيس اتحاد الأوكسا، والعميد يحيى دعبس عضو اللجنة الأوليمبية المصرية، وممدوح الششتاوى المدير التنفيذي للجنة، و بعض موظفي اللجنة الأوليمبية، و كذلك الاستماع لأقوال الإعلامي عبد الناصر زيدان.

اليوم.. الجمعية العمومية للجنة الاولمبية تقرر تجميد مرتضى منصور من جميع الاتحادات الرياضية

تجتمع اليوم السبت الجمعية العمومية للجنة الأولمبية المصرية، اجتماع الجمعية العمومية غير العادية التى دعا لها مجلس ادارة اللجنة الاولمبية، للنظر فى قرارت المجلس الاخيرة بشأن بحث الإجراءات التي ستتخذها ضد رئيس نادي الزمالك في ظل تجاوزاته الأخيرة، بعد قرار اللجنة بعدم اعتماد الجمعية العمومية الأخيرة لنادى الزمالك التى أقيمت يومي 30 و 31 أغسطس الماضي لبطلان اجراءاتها، وتتكون الجمعية العمومية للجنة الاولمبية من 29 اتحادا رياضيا، ايدوا جميعهم قرارات اللجنة الاولمبية تجاه مرتضى منصور فيما عدا اتحاد كرة القدم الذى امتنع عن التوقيع.

وشدد مجلس الاولمبية فى بيان سابق له أن القرار جاء بعد تلقى اللجنة الأولمبية طلبات من أعضاء الجمعية العمومية لعقد جمعية عمومية غير عادية ، حيث جاء البيان من اللجنة الأولمبية على النحو التالي : ورد إلى اللجنة الأولمبية المصرية من أعضاء الجمعية العمومية للجنة عدة طلبات لعقد جمعية عمومية غير عادية لرفض تصرفات رئيس نادي الزمالك – وتصريحاته فى الإعلام في الآونة الأخيرة وما جاء بها من تجاوزات صارخة تصادم الدستور والقانون المصرى والميثاق الأولمبى وتحمل خروج على الآداب العامة تجاه اللجنة الأولمبية المصرية والاتحادات والأندية الرياضية، وطلب الموقعين أن يتم تفويض مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية فى اتخاذ كل الإجراءات التي تحفظ حقوق جميع عناصر الحركة الأولمبية لاحقًا ، وبناءً عليه قرر مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية دعوة الجمعية العمومية لاجتماع غير عادى وأعرب مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية عن تضامنه ومساندته لأعضاء اللجنة الأولمبية والاتحادات المصرية ضد قرار رئيس القلعة البيضاء الباطل بشطب عضويتهم بنادى الزمالك بالمخالفة للقوانين واللوائح.

كما أعلنت اللجنة القضائية للقيم والتحقيق التابعة للجنة الأوليمبية، أمس الجمعة، عن استدعاء رئيس نادي الزمالك للمثول للتحقيق.

وأصدرت لجنة القيم بيانا رسميا الجمعة، تعلن فيه استدعاء مرتضى منصور للتحقيق معه وسماع أقواله في التحقيق الذي تجريه اللجنة بشأن الشكوى المقدمة من رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية وبعض أعضائها المتضمنة قيامه بحشد الكثير من موظفى وأعضاء نادى الزمالك حول مبنى اللجنة الأوليمبية المصرية وتوجيه بعض الألفاظ الشائنة وصفا للجنة ورئيسها و أعضائها والتشهير باللجنة فى وسائل الإعلام المختلفة والذى يعد إخلالا بقيم و مبادئ الميثاق الرياضي الأوليمبي.

وحددت اللجنة يوم 28 أكتوبر الجاري موعدا للتحقيق مع مرتضى منصور حسب البيان الصادر.

ويأتي ذلك بعد أن قررت برئاسة هشام حطب يوم 29 سبتمبر الماضي تجميد وتعليق جميع أنشطة مرتضى منصور، بسبب “الاعتداء اللفظي” على قيادات اللجنة .

ويتضمن قرار التجميد، إيقاف مرتضى منصور وحرمانه من المشاركة والظهور في كافة الأنشطة، سواء مباريات أو اجتماعات في جميع البطولات سواء الأولمبية أو غير الأولمبية.

إلى جانب عدم اعتماد كافة المراسلات التي تحمل توقيع مرتضى منصور، وعدم مشاركته أو تمثيله لنادي الزمالك في كافة الجمعيات العمومية من قريب أو بعيد.

مستند.. لجنة القيم باللجنة الأولمبية تستدعي رئيس الزمالك للتحقيق يوم 28 أكتوبر

أصدرت اللجنة القضائية للقيم والتحقيق برئاسة المستشار محمدي قنصوة رئيس محكمة جنايات القاهرة وأمن الدولة العليا الأسبق وعضوية كل من المستشار منير محمد عبدالفهيم رئيس محكمة إستئناف الأسكندرية – وعضو مجلس القضاء الأعلى الأسبق و اللواء سيد هاشم المدعي العام العسكري الأسبق، قرارا باستدعاء مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك وذلك لجلسة الاستماع لاقواله يوم الأحد الموافق ٢٨ من اكتوبر لعام ٢٠١٨.

وذلك في التحقيق الذي تجريه اللجنة رقم ١ لسنة ٢٠١٨ بشأن الشكوى المقدمة من المهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية و بعض أعضائها المتضمنة قيامه بحشد الكثير من موظفى و أعضاء نادى الزمالك حول مبنى اللجنة الأوليمبية المصرية و توجيه بعض الألفاظ الشائنة وصفا للجنة و رئيسها و أعضائها و تابع ذلك بالتشهير باللجنة فى وسائل الإعلام المختلفة و الذى يعد إخلالا بقيم و مبادئ الميثاق الرياضى الأوليمبى.

الجدير بالذكر ان اللجنة القضائية للقيم والتحقيق استمعت خلال الاسابيع السابقة لاقوال المهندس/ هشام حطب رئيس اللجنة الاوليمبية و أعضاء اللجنة الأوليمبية و للمبلغين المحاسب/ هانى العتال نائب رئيس نادى الزمالك و الدكتور عبد الله جورج سعد عضو مجلس إدارة نادى الزمالك بالاضافة لسماعهم أقوال شهود الواقعة اللواء /أحمد ناصر رئيس اتحاد الأوكسا و العميد/ يحيى دعبس عضو اللجنة الأوليمبية المصرية و الأستاذ ممدوح الششتاوى المدير التنفيذى للجنة و بعض موظفى اللجنة الأوليمبية و كذلك الإستماع لأقوال الإعلامى/ عبد الناصر زيدان المذيع بقناة الحدث.

استئناف التحكيم الرياضى يقضى بصحة عضوية سرور ولهيطة بمجلس إدارة نادى سبورتنج

حصل الدكتور كريم سرور عضو مجلس إدارة نادي سبورتنج الرياضى على حكم بصحه عضويته فى المجلس وذلك طبقا للحكم الذي صدر اليوم بالهيئة الاستئنافية بمركز التسوية والتحكيم الرياضي المصرى.

وكان مكتب سري الدين وشركاه للاستشارات القانونية، الممثل القانوني لكريم سرور ، قد حصل على الحكم بعدما طعن أحد المرشحين لعضويه مجلس ادراه نادي سبورتنج في صحه انتخابات النادي ، خاصة عضويه كريم سرور ومحمد لهيطة، مما دفعهم بالطعن بالاستئناف.

وقد قضت هيئه الاستئناف اليوم بإلغاء الحكم والقضاء مجدداً بعدم قبوله، مما يترتب عليه صحة كافه إجراءات الترشح التي اتخذها كريم سرور لعضوية مجلس إدارة نادي سبورتنج وعدم وجود ثمة أحكام جنائية عليه وهي الشروط الواجبة في اي مرشح لمجلس الاداره. ومن جانبه صرح كريم سرور ان الحكم الصادر اليوم يؤكد علي حسن سيرته وسمعته.

اعتقال رئيس اللجنة الأولمبية الكينية السابق لتورطه في فساد أولمبياد ريو دي جانيرو

ذكرت صحيفة “ديلى نيشن” ،اليوم السبت، نقلا عن مصدر من الشرطة أنه تم توقيف رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية الكينية ستيفن صوى أمس الجمعة عقب فضيحة مالية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

ويبحث المحققون عن أدلة على سوء تصرف محتمل من قبل المسؤولين في استخدام أو سرقة الأموال المخصصة للفريق الكيني في البرازيل سنة 2016 ، مما أدى إلى واحدة من أكبر الفضائح في تاريخ الرياضة في كينيا.

وبحسب الصحيفة فإنه وفقا لمصدر من الشرطة يحتجز صوي حاليا في مركز شرطة موتهايغا ، مشيرا إلى أنه في سنة 2016 ، اعترف السيد صوي ، الذي قاد فريق كينيا في أولمبياد ريو ، أنه أخذ معه 25 مليون شلن (حوالي 250 ألف دولار أمريكي) إلى الألعاب لإيواء اللاعبين والطاقم واقتناء الأدوية. ووجدت المحكمة أيضا أن مسؤولين كبار في وزارة الرياضة اختلسوا 88 مليون شلن من تذاكر الطيران للمباريات وأوصت بمتابعة من تثبت إدانتهم.

من جانبها اكتشفت لجنة تحقيقات الألعاب الأولمبية في ريو 2016 أن الوزارة وقعت عقد بيع تذاكر مع وكالة أسفار محلية بغية توفير تذاكر طيران بأسعار أعلى بكثير من تلك التي حددتها شركة الخطوط الجوية الوطنية الكينية.

20 سبتمبر.. جمعية عمومية طارئة باللجنة الأولمبية لإيقاف وعزل مرتضى منصور من رئاسة الزمالك

أكد المهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية، أن قرار إيقاف مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك، ما هو إلا إجراء احترازي لحين انتهاء التحقيقات معه، و عدم وجود أي أزمات بين الأولمبية ونادي الزمالك ككيان، مشددًا على أن العقوبة الموقعة على شخص رئيس الزمالك.

وقال رئيس الأولمبية المصرية: “لا يوجد أزمة لدينا مع نادي الزمالك ولم نوقع عقوبات عليه، الخلاف مع رئيس النادي فيما يخص طريقة الإدارة والسلوك غير المقبول بالنسبة لنا، والأمر ليس شخصيًا”.

وأكمل، “شطب عضويات أعضاء في نادي الزمالك بمثل هذه الطريقة هو أساس ما نعترض عليه، هناك إجراءات كثيرة، لكن أسلوب التعامل له أصول محددة وأشكال قانونية”.

وأضاف، “القرار الذي إتخذناه بشأنه هو إجراء احترازي لحين الانتهاء من التحقيق معه، وبعدها إما أن تتم إدانته أو تبرأته، وليس نحن من يقول ذلك، ولكنها جهات التحقيق المعنية”.

واختتم تصريحاته قائلا: “إذا لم يحضر رئيس الزمالك التحقيق الخاص به، فإنه يعترف ويقر بما جاء من إتهامات موجهة له، وحينها سيتم إتخاذ قرار ضده، أما إذا حضر فبإمكانه إثبات عكس ما جاء في الاتهامات”.

وشهدت الساعات الماضية تصعيدا جديدا فى الأزمات التى تشهدها الساحة الرياضية بين مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، ومجلس إدارة اللجنة الأوليمبية وذلك بعد طلب أعضاء الجمعية العمومية للأوليمبية عقد جمعية طارئة يوم 20 سبتمبر الجارى لبحث تجاوزات مرتضى منصور ضد أعضاء اللجنة، ومن المنتظر أن تفوض الجمعية الطارئة مجلس الإدارة باتخاذ كافة الإجراءات التى تحفظ حقوق جميع عناصر الحركة الأوليمبية والتى قد تصل لمنعه من ممارسة أى نشاط رياضى واسقاط عضويته بالزمالك لمخالفة شروط العضوية طبقا للائحة اانظام الأساسى الزمالك وقانون الرياضة والميثاق الأوليمبى.

يأتى ذلك فى الوقت يدرس فيه الاتحاد الدولى لكرة اليد إصدار قرار بإيقاف مرتضى منصور، وذلك بعد تجاوزاته فى حق الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولى، وكان الاتحاد الأفريقى لكرة القدم قد أوقفه فى وقت سابق لأسباب مشابهة بعد تجاوزه ضد أحمد أحمد وفى انتظار ما سيسفر عنه تظلمه ضد قرار الإيقاف وغرامة الـ40 ألف دولار، وعلمت «المصرى اليوم» أن الكاف أخطر الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا» بالتهديدات التى تلقها من رئيس الزمالك بحرق مقر الكاف لاتخاذ الإجراءات المناسبة للرد. من جانب آخر، جدد أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة مطالبة جميع الأطراف بضبط النفس وتفضيل الصالح العام، مشيرا إلى أن تدخله لمصلحة المؤسسات الرياضية وليس دفاعا عن الأشخاص، معربا عن أمله فى سرعة احتواء الأزمات التى تشهدها الساحة الرياضية.

من جهة أخرى، منع اتحاد اليد فريق يد الزمالك من خوض مبارياته على ملعبه، وقرر تأجيل جميع لقاءات الفريق، تنفيذاً لقرار اللجنة الأوليمبية.

شريف العريان: اللجنة الاولمبية استدعت مرتضى منصور للتحقيق ولكنه تجاهل الرد

أكد شريف العريان سكرتير عام اللجنة الأولمبية المصرية، أنه أرسل خطابا إلى مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، لاستدعائه لجلسة الاستماع باللجنة الأولمبية للرد على ما نسب إليه من تجاوزات في حق أعضاء اللجنة في الفترة السابقة.

وقال “العريان”، إن مرتضى منصور تجاهل الرد على الخطاب وخرج للرد في وسائل الإعلام، مشيرا إلى أنه لا سبيل أمامه سوي الحضور لجلسة الاستماع لتخفيف العقوبة في شخصه هو وليس نادي الزمالك”.

وكانت اللجنة الأولمبية قد قررت ايقاف وتجميد مرتضى منصور، من كل الألعاب الأولمبية بعد التجاوزات التي قام بها في الفترة الأخيرة.

وأصدرت اللجنة الأولمبية بيانًا بعد التشاور مع حسن مصطفي ممثل الحركة الأولمبية الدولية، والذي تضمن الإجراءات العاجلة التي قررتها ضد مرتضى لحين انتهاء التحقيقات معه.

وأشارت اللجنة في البيان إلى أن ذلك القرار يأتي بسبب إزاء حالة التمادى فى اختراق القانون والعصف بالأخلاقيات والمبادئ الأولمبية.

يذكر أنه اذا لم يحضر مرتضى منصور لجلسة الاستماع سيتم ايقافه نهائيا ومنعه من ممارسة أى نشاط رياضى او الترشح لمجالس ادارات الهيئات الرياضية.

إستئناف مركز التسوية يؤيد حكم حل مجلس إدارة نادي المنصورة لبطلان الانتخابات

رفضت لجنة الإستئناف بمركز التسوية والتحكيم الرياضي طعن مجلس إدارة نادى المنصورة الرياضى على حكم مركز التسوية والتحكيم الرياضى السابق ببطلان نتيجة الانتخابات الإخيرة، وهو الذى يقضى بحل مجلس الادارة وتشكيل لجنة ثلاثية من المدير التنفيذى والمدير المالى ومدير النشاط الرياضى لادارة النادى والدعوة لجمعية عمومية لإعادة الانتخابات.

وكان الدكتور محمد عباس غازي المرشح السابق علي مقعد رئيس مجلس إدارة نادي المنصورة الذي تم استبعاد اسمه من كشوف المرشحين، قد اقام دعوي قضائية بمركز التسوية عقب انتهاء الانتخابات بسبب تعمد الجهة الإدارية المسئولة بنادي المنصورة عدم إدراج اسمه في الانتخابات، وحكم مركز التسوية ببطلان الانتخابات وإعادتها مرة أخري‏.‏

وأكد عباس أنه تقدم بالمستندات التي تفيد عدم تنفيذ الجهة الإدارية والنادي لقرار اللجنة الأوليمبية بإدراج اسمه بالكشوف وذلك بعد أن استشعر تلاعبا من إدارة النادي من قبل المرشح المنافس وضغطه لاستبعاده وهو ما دفعه للتوجه للجنة الأوليمبية قبل الانتخابات للتأكد من عدم استبعاده وبالفعل تم تسليم خطاب للنادي علي يد محضر عقب قرار المحكمة الرياضية بتكليف اللجنة الأوليمبية بإرسال الخطاب بإدراج اسمه بقوائم المرشحين للانتخابات ولكنه فوجئ يوم الانتخابات باستبعاده دون أي سبب مما يؤكد شبهة التلاعب من قبل النادي.