الرئيسية » أخبار الأندية » الأندية المصرية » تقرير: “الكلور” سم قاتل في حمامات السباحة

تقرير: “الكلور” سم قاتل في حمامات السباحة

ريبورتاج كلور حمامات السباحة” سم قاتل في حمامات السباحة..
الغاز يخنق 30 طفلا في نادي الطالبية..
إصابة 15 فردا في مارينا..
ومنظمة الصحة العالمية: الغاز يتسبب في الربو وأمراض التنفس

إلحاقا الى تقرير صحفى تم نشره العام الماضى بخصوص “الكلور الصينى المستخدم فى تطهير حمامات السباحة والمسبب للسرطان وامراض اخرى”، لقراءة التقرير السابق اضغط هنا، ذكرت منظمة الصحة العالمية، أن هناك ثلاث طرق تدخل من خلالها المواد الكيميائية للجسم، مثل الاستنشاق أو الهضم أو الامتصاص.

وعند الحديث عن السباحة، فيمكن القول أن الثلاث احتمالات موجودة بأكملها، ومؤخرًا وقع عدد من الكوارث نتيجة استنشاق غاز الكلور بكثرة في حمامات السباحة بعد تسربه، ما أدى إلى اختناق العديد من الأفراد، بجانب الأضرار الأخرى التي تسبب فيها لهم.

اختناق 30 طفلا

ومن أبرز كوارث سوء استخدام كلور حمامات السباحة خلال 2018، ما حدث مؤخرا عندما تعرض 30 طفلا في نادي الطالبية للاختناق، بعد ارتفاع نسبة الكلور في حمام السباحة.

وذكر عاطف سنارة المخرج التليفزيوني، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي ببرنامجه “مانشيت” على قناة النهار، تفاصيل ما حدث بالنادي “قائلا”: «تلقيت اتصالا من زوجتي، بأن ابنتي من ضمن الأطفال الذين حدث لهم اختناق بحمام السباحة في نادي الطالبية، وتوجهت إلى هناك ووجدتها في حالة خطرة”.

وتابع، على الفور ذهبت بها إلى طبيب خاص وتم علاجها من الاختناق إلى أن تعافت، وأضاف: “وجدت إهمالا شديدا عند وصولي النادي، فلا توجد إسعافات أولية، ولا أطقم تمريض أو حتى حقن لحالات الاختناق رغم أن قيمة الحقنة الواحدة 5 جنيهات، تعالج ثلاث حالات بحسب ما قال الطبيب الخاص الذي عالج ابنتي”.

تغيير فني

وحسبما جاء في بيان وزارة الشباب والرياضة، فإن تسريب غاز الكلور حدث نتيجة تغيير فني الصيانة أسطوانة الكلور من المحبس الخاص بالأسطوانة، ما أدى إلى تسرب الغاز بشكل كبير، واختناق المتدربين داخل حمام السباحة.

اختناق 15 فردا

وفي حادث مشابه، للواقعة السابقة في أغسطس 2014، تسرب غاز الكلور من إحدى إسطوانات الغاز في حمام سباحة بقرية سياحية في الساحل الشمالي، ما تسبب في اختناق 15 شخصًا.

وذكر البلاغ المقدم لقسم شرطة مارينا، وجود تسريب من إسطوانة خاصة بغاز الكلور المستخدم في تنقية مياه حمامات السباحة داخل القرية، ما تسبب في إصابة 15 فردا باختناق، وتم الدفع بسيارات الحماية المدنية، والسيطرة على الأمر.

مخاطر الكلور

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن التعرض المستمر للكلور أثناء السباحة، يمكن أن يكون عامل خطورة، ويتسبب في حدوث الربو أو أمراض الجهاز التنفسي.

وأضافت المنظمة، أن الكلور في حمامات السباحة يمكن أن يسبب ما يعرف بـ”التهاب لسان المزمار”، وهو التهاب يحدث في البلعوم بسبب عدوى بكتيرية تشبه الإنفلونزا، وذلك بسبب استنشاق الغاز الذي ينبعث منه الكلور، والذي يمكن أن يكون مقياس لنظافة حمام السباحة بالنسبة لنا دون العلم بأضرار استنشاقه الحقيقية، وما يسببه من أمراض للجهاز التنفسي.

أقراص الكلور المطهرة

وبهذا الصدد، أكد المهندس حسام سيد، صاحب إحدى الشركات المتخصصة في إنشاء حمامات السباحة، في تصريحات صحفية، أنه من غير المستحب استخدام غاز الكلور لتنظيف حمامات السباحة، ويستخدم لسرعة التنظيف والتطهير، ولكن الأفضل استخدام أقراص الكلور المطهرة بمعدلات محددة لا تؤذي الجلد باعتبارها آمنة أكثر من الغاز مع اتباع دورة غسيل وفلترة دورية لحمام السباحة.

شارك الموضوع مع اصدقائك:
  • 2
    Shares

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*